همسة
أختي، ما الذي يجب أن نفعله؟ الصمت الصبر والصلاة
سفر باروك

سِفْرُ بَارُوك

                    2  المقدّمة

باروك ومجمع اليهود في بابل

1 1 هذا كَلامُ الكِتابِ الَّذي كَتَبَه باروكُ بنُ نيرِيَّا بنِ مَعَسْيا بنِ صِدقِيَّا بنِ حَسَدْيا بنِ حِلْقِيَّا في بابِل، 2 في السَّنَةِ الخامِسَةِ في السَّابِعِ مِنَ الشَّهر، في الوَقْتِ الَّذي أَخَذَ فيه الكَلْدانِيُّونَ أُورَشَليمَ وأَحْرَقوها بِالنَّار. 3 وتَلا باروكُ كَلامَ هذا الكِتابِ على مِسمَعَي يَكُنْيا بنِ يوياقيمَ مَلِكِ يَهوذا وعلى مَسامِعِ جَميعِ الشَّعْبِ الَّذي جاءَ لِآسماعِ هذا الكِتاب، 4 وعلى مَسامِعِ أَصْحابِ السُّلطةِ وبَني المُلوك، ومَسامِعِ الشُّيوخ، ومَسامِعِ كُلِّ الشَّعْب، مِنَ الصَغارٍ إِلى الكِبار، جَميعِ السَّاكِنينَ في بابِلَ على نهْرِ سود. 5 فبَكَوا وصاموا وصَلَّوا أَمامَ الرَّبّ. 6 وجَمَعوا مِنَ الفِضَّةِ قَدْرَ ما استَطاعَت يَدُ كُلِّ واحِد، 7 وأَرسَلوه إِلى أُورَشَليم، إِلى يوياقيمَ بنِ حِلْقِيَّا بنِ شَلُّومَ الكاهِن، وإِلى الكَهَنَةِ وإِلى كُلِّ الشَّعبِ الَّذي معَه في أُورَشَليم. 8 وكانَ باروكُ قد أَخَذَ آنِيَةَ بَيتِ الرَّبِّ المَسْلوبَةَ مِنَ الهَيكَك، لِيَرُدَّها إِلى أَرضِ يَهوذا في العاشِرِ مِن سيوان، وهي آنِيَةُ الفِضَّةِ الَّتي صَنَعَها صِدقِيَّا بنُ يوشِيَّا، مَلِكُ يَهوذا، 9 بَعدَ ما جَلا نَبوكدَ نَصَّرُ، مَلِكُ بابل، يَكُنْيا والرُّؤَساءَ والسُّجَناءَ وأَصْحابَ السُّلطةِ وشَعْبَ الأَرضِ، من أُورَشَليم، وذَهَبَ بِهم إِلى بابِل. 10 وقالوا: (( ها إِنَّنا قد أَرسَلْنا إِلَيكم فِضَّةً، فآشتَروا بالفِضَّةِ مُحرَقاتٍ وذَبائِحَ لِلخَطيئَةِ وبَخوراً، وآصنَعوا تَقادِمَ وقَدِّموها على مَذبَحِ الرَّبِّ إِلهِنا، 11 وصَلُّوا مِن أَجْلِ حَياةِ نَبوكَدْ نَصَّر، مَلِكِ بابل، وحَياةِ بَلشَصَّرَ آبنِه، لِكَي تَكونَ أَيَّامُهما كأَيَّامِ السَّماءِ على الأَرض. 12 فيُؤتيَنا الرَّب قُوَّةً ويُنيرَ عُيونَنا ونَحْيا تَحتَ ظِلِّ نَبوكَد نَصَّر، مَلِكِ بابِل، وظِلَْ بَلشَصَّرَ آبنِه، ونَخْدُمَهما أَيَّاماً كَثيرة ونَنالَ خُظَوةً لَدَيهما. 13 وصَلُّوا من أَجلِنا إِلى الرَّبِّ إِلهِنا، فإِنَّنا قد خَطِئْنا إِلى الرَّبِّ إِلهِنا، ولم نُحَوِّلْ سُخْطَ الرَّبَ وغَضَبَه عنَّا إِلى هذا اليَوم. 14 وآتْلوا هذا الكِتابَ الَّذي أَرسَلْناه إِلَيكم لِيُنادى بِه في بَيتِ الرَّبِّ في يَومِ العيد وفي الأَيَّامِ المُناسِبة، 15 وقولوا:

02 اعتراف بالخطايا وابتهال

الاعتراف بالخطايا

لِلرَّبِّ إِلهِنا البِرُّ، ولَنا خِزْيُ الوُجوه، كما في هذا اليَوم، لِبَني يَهوذا ولِسُكَّانِ أُورَشَليم، 16 ولمُلوكِنا ورُؤَسائِنا وكهَنَتِنا وأَنبِيائِنا وآبائِنا، 17 لِأَنَّنا خَطِئْنا إِلى الرَّبَ 18 وعَصَيناه ولم نَسمع لِصَوتِ الرَّبِّ إِلهِنا لِنَسيرَ على أَوامِرِ الرَّبِّ الَّتي جَعَلَها نصْبَ عُيوينا. 19 مِن يَوم أَخرَجَ الرَّبِّ آباءَنا مِن أَرضِ مِصرَ إِلى هذا اليَوم، ما زِلْنا نُعاصي الرَّبَّ إِلهَنا ونتَمَرَّد، فلا نَستَمِعُ لِصَوتِه. 20 فلَحِقَت بِنا الشُّرورُ واللَّعنَةُ الَّتي أَمرَ الرَّبُّ موسى عَبدَه بِها، يَومَ أَخرَح آباءَنا مِن أَرضِ مِصْر، لِيُعطِيَنا أَرضاً تَدْرُّ لَبَناً حَليباً وعَسَلاً، كما في هذا اليَوم. 21 فلَم نَستَمِعْ لِصَوتِ الرَّبِّ إِلهِنا، بِحَسَبِ جَمِيعِ كَلام الأَنبِياءِ الَّذينَ أَرسَلَهم إِلَينا. 22 ومَضَينا كُلُّ واحِدِ على عَزْمِ قَلبِه الشِّرِّير، عامِلينَ لِآلِهَةٍ أُخَر، صانِعينَ الشَّرَّ أَمامَ عَينَيِ الرَّبِّ إِلهِنا.

2 1 فأَتَمَّ الرَّبُّ كَلامَه الَّذي تَكَلَّمَ بِه علَينا وعلى قُضاتِنا الَّذينَ حَكَموا إِسْرائيل، وعلى مُلوكِنا ورُؤَسائِنا وعلى بَني إِسْرائيلَ ويَهوذا. 2 ولم يَحدُثْ تَحتَ السَّماءِ بأَسرِها مِثلُ ما أَحدَثَه في أُورَشَليم، على حَسَبِ ما كُتِبَ في شَريعَةِ موسى، 3 حَتَّى أَكَلْنا الواحِدُ لَحْمَ آبنِه والآخَرُ لَحْمَ بِنتِه، 4 وأخضَعَهم تَحتَ أَيدي جَميعِ المَمالِكِ التي تُحيط بِنا لِيكونوا عاراً ودَماراً في جَميعِ الشُّعوبِ الَّتي حَولَهم والَّتي شَتَّتَهمُ الرَّبُّ بَينَها. 5 فإِذا هم في الخُضوعِ بَدَلَ السِّيادة، لِأَنَّنا خَطِئْنا إِلى الرَّبِّ إِلهِنا لِعَدَم سَماعِ صَوته. 6 لِلرَّبِّ إِلهِنا البِرُّ ولَنا ولآبائِنَا خِزْيُ الوُجوهِ كما في هذا اليَوم. 7 إِنَّ جَميعَ الشُّرورِ الَّتي تَكَلَّمَ الرَّبُّ بِها علَينا قد حَلَّت بِنا. 8 ونَحنُ لم نَستَعطِفْ وَجهَ الرَّبّ، مُعرِضينَ كُلُّ واحِدٍ عن أَفكارِ قَلبِه الشِّرِّير. 9 فسَهِرَ الرَّبُّ على هذه الشُّرور وجَلَبَها علَينا، لِأَنَّ الرَّبَّ بارٌّ في جَميعِ أَعْمالِه الَّتي أَوصانا بِها. 10 ولكِنَّنا لم نَسمَعْ لِصَوتِه لِنَسيرَ على أَوامِرِ الرَّبِّ الَّتي جَعَلَها نُصْبَ عُيوننا.

الابتهال                                    ملاحظة هناك نقص في الاصحاح الثاني: عدم تشكيل من 2/11/ إلى 3/2

11 فالآن، أَيُّها الرَّبُّ إِلهُ إِسْرائيلَ الَّذي أَخرَجَ شَعبَه مِن أَرضِ مِصرَ بِيَدٍ قَوِيَّةٍ وبآياتٍ وعجائب وقدره عظيمة وذراع مبسوطة، وأقام لنفسه أسماً كما في هذا اليوم، 12 إننا خطئنا وكفرنا وظلمنا، أيها الرب إلهنا, في جميع فرائضك. 13  ليتحول غضبك عنا، فقد بقينا نفراً قليلاً في الأمم التي شتتنا بينها. 14 إسمَعْ  يا ربّ صلاتنا وابتهالنا، وأنقذنا لأجلك وأنلنا حظوةً في عيون الذين جلونا، 15 لكي تعرف الأرض بأسرها أنك أنت الرب إلهنا، لأن أسمك دُعي على إسرائيل ونسله. 16 أيها الربّ، أنظر من بيت قدسك وفكر فينا، وأمل أيها الرب أذنك واسمع. 17 وإفتح عينيك وانظر، فليس الأموات في مثواهم، وقد أخذت أرواحهم عن أحشائهم، يعترفون للرب بالمجد والبر، 18 بل النفس الكئيبة للغاية، والذي يمشي منحنياً ضعيفاً، والعيون الكليلة، والنفس الجائعة، هم الذين يعترفون لك بالمجد والبر يا رب.

            19 فإنه لا لأجل مَبَرّات آبائنا وملوكنا نلقي ابتهالنا أمام وجهك، أيها الرب إلهنا، 20 فإنك أرسلت سخطك وغضبك علينا، كما سبق أن تكلمت بالأمر على ألسنة عبيدك الأنبياء قائلاً: 21 "هكذا قال الرب: احنوا مناكبكم وأعملوا لملك بابل فتمكثوا في الأرض التي أعطيت آباءكم إياها. 22 وإن لم تسمعوا لصوت الرب بأن تعملوا لملك بابل، 23 فإني أزيل من مدن يهوذا وفي خارج أورشليم صوت الابتهاج وصوت الفرح، وصوت العريس وصوت العروس، وتكون الأرض كلها دماراً لا ساكن فيها". 24 فلم نسمع لصوتك بأن نعمل لملك بابل، فأتممت كلامك الذي تكلمت به على ألسنة عبيدك الأنبياء، أن تخرج عظام ملوكنا وعظام آبائنا من مواضعها. 25 وها إنها مطروحة لحر النهار وبرد الليل، وقد ماتوا في أوجاع أليمة بالجوع والسيف والطاعون. 26 وجعلت البيت الذي دعي عليه أسمك ما هو عليه في هذا اليوم، بسبب شر بيت إسرائيل وبيت يهوذا.

27 ومع ذلك، فقد عاملتنا، أيها الرب إلهنا، بكل عطفك وكل رأفتك الوافرة، 28 كما تكلمت بالأمر على لسان عبدك موسى، يوم أوصيته بأن يكتب شريعتك أمام بني إسرائيل قائلاً: 29 "إن لم تسمعوا لصوتي، فإن هذا الجمع الكبير  الغفير ليتحول إلى نفر قليل في الأمم التي أشتتهم بينها، 30 فإني عالم بأنهم لا يسمعون لي، لأنهم شعب قساة الرقاب. لكنهم سيرجعون إلى قلةبهم في أرض جلائهم، 31 ويعلمون أني أنا الرب إلههم. وسأعطيهم قلوباً وآذاناً سامعة، 32 فيسبحونني في أرض جلائهم ويذكرون أسمي 33 ويتوبون عن قساوة رقابهم وعن أعمالهم الشريرة، لأنهم يتذكرون طريق آبائهم الذين خطئوا أمام الرب. 34 وأعيدهم إلى الأرض التي أقسمت عليها لآبائهم إبراهيم وإسحق ويعقوب، فيتسلطون عليها، وأكثرهم فلا يقلون. 35 وأقيم لهم عهداً أبدياً، فأكون لهم إلهاً ويكونون لي شعباً، ولا أعود أزعزع شعبي إسرائيل من الأرض التي أعطيتهم إياها".

           

3  1 أيها الرب القدير، إله إسرائيل، قد صرخت إليك نفس في المضايق وروح خائرالعَزيمة. 2 فآسمع يا رَبُّ وآرحَم، فإِنَّنا قد خَطِئْنا إِلَيكَ. 3 فإِنَّكَ أَنتَ تَدوم لِلأَبَد، أَمَّا نَحنُ فنَهلِكُ لِلأَبَد. أَيُّها الرَّبُّ القَدير، إِلهُ اِسْرائيل، اِسمَعْ صَلاةَ مَوتى إِسْرائيلَ وبَني الَّذينَ خَطِئوا إِلَيكَ، الَّذينَ لم يَسمَعوا لِصَوتِ إِلهِهم، فلَحِقَتِ الشُّروُر بِنا. 5 لا تَذكُرْ آثامَ آبائِنا، بلِ آذكُرْ يَدَكَ وآسمَكَ في هذا الزَّمان. 6 فإنَّكَ أَنتَ الرَّبُّ إِلهُنا، وإِيَّاكَ نُسَبِّحُ يا رَبّ. 7 لِأَنَّكَ إِنَّما جَعَلتَ مخافَتَكَ في قُلوبِنا لِنَدعُوَ بِاسمِكَ. إِنَّنا نُسَبِّحُك في جَلائِنا، فلقَد نَبَذْنا عن قُلوبِنا كُلَّ إِثْمِ آبائِنا الَّذينَ خَطِئوا إِلَيكَ. 8 وها نَحنُ اليَومَ في الجَلاءَ حَيثُ شَّتَّتنا لِنَكونَ عاراً ولَعنَةً، ولِلتَّكْفير، بِسَبَبِ جَميعَ آثامِ آبائِنا الَّذينَ آرتَدُّوا عنِ الرَّبِّ إِلهِنا.

الحمكة ميزه من ميزات إسرائيل

9 إِسمَعْ يا إِسْرائيلُ، وَصايا الحياة أَصغوا لِتَتَعَلَّموا الفِطنَة. 10 لِماذا، يا إِسْرائيل لِمذا أَنتَ في أَرضِ الأَعْداء 11 تَشيخُ في أَرضِ الغُربَة وتَتَنَجَّسُ مع الأَمْوات وتُحسَبُ مع الَّذينَ هم في مَثوى الأَمْوات؟ 12 لقد تَرَكتَ يَنبوعَ الحِكمَة. 13 ولو أَنَّكَ سَلَكتَ طَريقَ الله لَسَكَنتَ في السَّلام لِلأَبَد. 14 تَعَلَّمْ أَينَ الفِطنَةُ وأَينَ القوةُ وأَينَ الذَّكاء لِكَي تَعلَمَ أَيضاً أَينَ طولُ الأَيَّامِ والحَياة وأَينَ نُورُ العُيونِ والسَّلام. 15 مَن وَجَدَ مَوضِعَ الحِكمَة ومَن دَخَلَ إِلى كُنوزِها؟ 16 أَينَ رُؤَساءُ الأُمَم والَّذينَ يَتَسَلَّطونَ على الوُحوشِ التي على الأَرض 17 والَّذينَ يَسخَرونَ بِطُيورِ السَّماء 18 ويَكنِزونَ الفِضَّةَ والذَّهَب مِمَّا يَتَوَكَّلُ علَيه البَشَرُ ولا حَدَّ لِأَمْلاكِهم؟ ويَصوغونَ الفِضَّةَ بِاهتِمام ولا أَثَرَ لِأَعْمالِهم؟ 19 إِنَّهم قدِ آضمَحَلُّوا وإِلى مَثْوى الأَمواتِ هَبَطوا وآخَرونَ قاموا في مَكانِهم. 20 أَحْداثٌ رَأَوُا النُّورَ وسَكَنوا الأَرض لكِنَّهم لم يَعرِفوا طَريقَ العِلْم 21 ولَم يَفهَموا سُبُلَه ولم يُدركوه وبَنوهُمُ آبتَعَدوا عن طَريقَ آبائِهم. 22 لم يُسمعَ بِه في كَنْعان ولا رُئيَ في تَيمان. 23 وبَنو هاجَرَ الَّذينَ يَطلُبونَ العِلمَ على الأَرض وتُجَّارُ مُرَّانَ وتَيمان وقائِِلو الأَمْثالِ وطالِبو العِلم لم يَعرِفوا طَريقَ الحِكمَةِ ولم يَتَذَكَّروا سُبُلَها. 24 يا إِسْرائيل، ما أَعظَمَ بَيتَ الله وما أَوسَعَ مَوضِعَ مِلْكِه! 25 عَظيمٌ هو بِغَيرِ حَدّ وعالٍ بِغَيرِ قِياس. 26 هُناكَ وُلدَ الجَبابِرَةُ المَشْهورون الَّذينَ كانوا في البَدْء الطِّوالُ القاماتِ والحاذِقونَ بِالقِتال. 27 أُولئِكَ لم يَختَرْهمُ الرَّبّ ولم يَهدِهم طَريقَ العِلْم 28 فهَلَكوا لِأَنَّهم كانوا بِلا فِطنَة هَلَكوا لِغَباوَتهم. 29 مَنِ صعِدَ إِلى السَّماءِ فأَمسَكَها ونَزلَ بِها مِنَ الغُيوم؟ 30 مَن عَبَرَ البَحرَ فوَجَدَها وحَصَلَ عَلَيها بِالذَّهَبِ الإِبْريز؟ 31 لَيسَ أَحَدٌ يَعرِفُ طَريقَها وَيرغَبُ في سَبيلِها 32 لكِنَّ العالِمَ بِكُلِّ شَيءٍ يَعلَمُها وبِعَقلِه وَجَدَها وهو الَّذي جَهَّزَ الأَرضَ لِلأَبَد ومَلأَها حَيَواناتِ مِن ذَواتِ الأَربَع 33 والَّذي يُرسِلُ النُّورَ فيَذهَب دَعاه فأَطاعَه مُرتَعِداً. 34 إِنَّ النُّجومَ أَشرَقَت في مَحارِسِها وتَهَلّلَت. 35 دَعاها فقالَت: (( هاءَنذا )) وأَشرَقَت مُتَهَلَلَةً لِلَّذي صنَعَها. 36 هذا هو إِلهُنا، ولا يُحسَبُ غَيرُه تُجاهَه. 37 إِهتَدى إِلى كُلِّ طَريقٍ لِلمَعرِفَة وجَعَلَه لِيَعْقوبَ عَبدِه وإِسْرائيلَ حَبيبِه. 38 وبَعدَ ذلك رُئيَت على الأَرض وعاشَت بَينَ البَشَر.

4 1 هي كِتابُ أَوامِر الله والشرَّيعةُ القائِمَةُ لِلأَبَد. كُلُّ مَن تَمَسَّكَ بِها فلَه الحَياة والَّذينَ يُهمِلونَها يَموتون. 2 تُبْ يا يَعْقوبُ وأَمسِكْها وسِرْ إِلى الضِّياء لِمُلاقاةِ نورِها. 3 لا تُعْطِ مجدَكَ لِآخَر وآمتِيازاتِكَ لِأُمَّةٍ غَريبة. 4 طوبى لَنا يا إِسْرائيل لِأَنَّ ما يُرضي اللهَ مَعروفٌ لَدَينا.

3. تشجيع أورشليم

شكاوى أورشليم وآمالها

5 تَشَجَّعْ يا شَعْبي، يا ذِكْرى إِسْرائيل 6 لم تُباعوا لِلأُمَمِ لِهَلاكِكم ولكِن لِأَنَّكُم أَسخَطتُمُ الله أُسلِمتُم إِلى أَعْدائِكم. 7 فإِنَّكم أَغضَبتُم صانِعَكم بِذَبحِكم لِلشَّياطين لا لله. 8 ونَسيتُمُ الإِلهَ اللأَزلِيَّ الَّذي يَرُزقُكم وأَحزَنتم أُورَشَليم الَّتي رَبَّتكُم. 9 إِنَّها رَأَتِ الغَضَبَ الَّذي حَلَّ بِكم مِن قِبَلِ الله فقالَت: (( إِسمَعْنَ يا جاراتِ صهْيون إِن اللهَ قد جَلَبَ علَيَّ حُزْناً عَظيماً 10 لِأَنِّي رأَيتُ جَلاءَ بَنِيَّ وبَناتي الَّذي جَلَبَه علَيهِمَ الأَزَليّ. 11 إِنِّي رَبَّيتُهم بِفَرَح ولكِنِّي وَدَّعتُهم بِحُزنٍ وبُكاء. 12 لا يَشمَتَنَّ أَحَدٌ بي أَنا الأَرمَلَةَ الَّتي هَجَرَها كَثيرون. لقَد أَقفَرتُ بِسَبَبِ خَطايا بَنِيَّ لِأَنَّهم حادوا عن شَريعَةِ الله 13 ولم يَعرِفوا فَرائِضَه ولم يَسلُكوا طُرُقَ وَصايا الله ولم يَسيروا في سُبُلِ التأَدُّبِ المُطابِقِ لِبِرِّه. 14 لِتَأتَ جاراتُ صِهْيون! وأذكُرْنَ جَلاءَ بَنِيَّ وبَناتِيَ الَّذي جَلَبَه علَيهمِ الأَزَلِيّ. 15 فإِنَّه جَلَبَ علَيهم أُمَّةً مِن بَعيد أُمَّةً وَقِحَةً أَعجَمِيَّةَ اللِّسان لم تَهَبْ شَيخاً ولم تُشفِقْ على طِفْل. 16 فذَهَبوا بِأَحِبَّاءِ الأَرمَلَة وتَركوها وَحيدةً دونَ بَناتِها. 17 وأَنا بِأَيِّ شَيء أَستَطيعُ أَن أُغيثَكم؟ 18 إِنَّ الَّذي جَلَبَ علَيكمُ الشُّرور هو الَّذي يُنقِذُكم مِن أَيدي أَعْدائِكم. 19 سيروا يا بَنِيَّ سيروا. أَمَّا أَنا فإِنِّي مَهْجورَةٌ وَحيدة. 20 قد خَلَعتُ حُلَّةَ السَّلام ولَبِستُ مِسْحَ الِآبتِهال. أَصرُخُ إِلى الأَزَلِيِّ طَوالَ أَيَّامي. 21 تَشَجَّعوا يا بَنِيَّ وآستَغيثوا بِالله فيُنقِذَكم مِن تَسَلُّطِ الأَعْداء ومِن أَيديهِم 22 فإِنِّي قد رَجَوتُ مِنَ الأَزَلِيِّ خَلاصَكم. أَتاني فَرَخٌ مِنَ القُدُّوس لِلرَّحمَةِ الَّتي تأتيكُم عَمَّا قَليل مِن عِندِ الأَزَلِيِّ مُخلِّصِكم. 23 وَدَّعتُكم بِحُزنٍ وبُكاء لكِنَّ اللهَ سَيَرُدُّكم لي بفَرَحٍ وآبتِهاج لِلأَبَد. 24 فَكا تَرى الآن جاراتُ صِهْيونَ جَلاءَكم هكذا عَمَّا قَليلٍ سَيَرَينَ الخَلاصَ مِن عِندِ إلهِكم. إِنَّه سيُوافيكُمِ في مَجدِ الأَزَلِيِّ العَظيمِ وبَهائِه. 25 يا بَنِيَّ، آحتَمِلوا بِالصَّبرِ الغَضَبَ الَّذي حَلَّ بِكم مِن عِندِ الله. قدِ آضطَهَدَكَ عَدُوُّكَ لكِنَّكَ ستَرى عَمَّا قليلٍ هَلاكَه وتَطَأُ رِقابَهم. 26 إِنَّ بَنِيَّ الأَحِبَّاءَ سَلَكوا طُرُقاً وَعرَة وسيقوا كغَنَمٍ سَلَبَها الأَعْداء. 27 تَشَجَّعوا يا بَنِيَّ وآستَغيثوا بِالله فإِنَّ الَّذي جَلَبَ علَيكم هذه سيَتَذَكَّرُكم. 28 وكما قَصَدتُم أَن تَشرُدوا عنِ الله فإِذا رَجَعتُم إِلَيه تَزْدادونَ آلتِماساً لَه عَشرَةَ أَضْعاف 29 فإِنَّ الَّذي جَلَبَ علَيكم هذه الشُّرور يَجلُبُ لكمُ الِآبتِهاجَ الأَبَدِيَّ مع خَلاصكم. 30 تَشَجَّعي يا أُورَشَليم فإِنَّ الَّذي سَمَّاكِ سيُعَزِّيكِ. 31 وَيلٌ لِلَّذينَ أَساؤُوا إِلَيكِ وشَمِتوا بِسُقوطِكِ! 32 وَيلٌ لِلمُدُنِ الَّتي اَستَعبَدَت أَبناءَكِ! وَيلٌ لِلَّتي نالَت أَولادَكِ! 33 فإِنَّها كما شَمِتَت بِسُقوطِكِ وفَرحَت بخَرابكِ كذَلِكَ سَتَكتَئِب بدَمارِها. 34 سأُزيلُ سُرورَها بِكَثرَةِ سُكَّانِها وسيَنقَلِبُ تَبَجُّحُها حُزناً 35 لِأَنَّ ناراً تَنزِلُ علَيها مِن عِندِ الأَزَلِيِّ إِلى أَيَّامٍ كَثيرة وتَسكُنُها الشَّياطينُ لِمُدَّةٍ أَطوَل. 36 تَطَلَّعي يا أُورَشَليم مِن حَولكِ نَحوَ المَشرِق وآنظُري الِآبتِهاجَ الوافِدَ علَيكِ مِن عِندِ الله. 37 ها إِنَّ أَبْناءَكِ الَّذينَ وَدَّعتِهم قادِمون يأتون مِنَ المَشرِقِ إِلى المَغرِب مُجتَمِعينَ بِكَلِمَةِ القُدُّوس ومُبتَهِجينَ نمَجدِ الله.

5 1 إِخْلَعي يا أُورَشَليم ثَوبَ الحُزْنِ والشَّقاء وآلبَسي لِلأبَدِ بَهاءَ المَجدِ الَّذي مِن عِندِ الله. 2 تَسَربَلي بِرِداءِ البِرِّ الَّذي مِن عِندِ الله وآجعَلي على رَأسِكِ تاجَ مَجدِ الأَزلِيّ. 3 فإِنَّ اللهَ سيُظهِرُ سَناكِ لِكُلِّ ما تَحتَ السَّماء 4 ويَكونُ آسمُكِ مِن قِبَلِ اللهِ لِلأَبَد (( سَلامَ البِرِّ ومَجدَ التَّقْوى )) 5 إِنهَضي يا أُورَشَليم وقِفي في الأعالي وتَطَلَّعي مِن حَولكِ نَحوَ المَشرِق وآنظُري أَبْناءَكِ مُجتَمِعينَ مِن مَغرِبِ الشَّمسِ إِلى مَشرِقِها بِكَلِمَةِ القُدُّوس ومُبتَهِجينَ بِذِكْرِ الله. 6 غادَروكِ راجِلينَ، تَسوقُهمُ الأَعْداء لكِنَّ اللهَ يُعيدُهم إِلَيكِ مَحْمولينَ بِمَجدٍ كَعَرْشٍ مَلَكِيّ 7 لِأَنَّ الرَّبَّ قد عَزَمَ أَن يُخفَضَ كُلُّ جَبَلٍ عالٍ والتِّلالُ الخالِدَة وأَن تُردَمَ الأَودِيَةُ لِتَمْهيدِ الأَرض لِيَسيرَ إِسْرائيلُ بأَمانٍ في مَجدِ الله. 8 وبأَمرِ اللهِ أَيضاً ظَلَّلَتِ الغابات وكُلُّ شَجَرٍ طَيِّبِ الرَّائِحَةِ على إِسْرائيل 9 لِأَنَّ اللهَ سَيَهْدي إِسْرائيلَ بِسُرور في نورِ مَجدِه بالرَّحمَةِ والبِرِّ اللَّذَينِ مِن عِندِه.

رسالة إِرِميا

نُسخَةُ الرِّسالةِ الَّتي أَرسَلَ بِها إِرْمِيا إِلى الَّذينَ أوشَكَ مَلِكُ بابِلَ أَن يَسوقَهم أَسْرى إِلى بابِل، يُخبِرُهم بما أَمَرَه اللهُ بِه: 6  1 إِنًّه بسَبَبِ الخَطايا الَّتي خَطِئتُم بِها إِلى اللهِ يَسوقُكم نَبوكَدْ نَصَّر، مَلِكُ بابِل، أَسْرى إِلى بابِل. 2 فإِذا دَخَلتُم بابِل، فستَكونونَ هُناكَ سِنينَ كَثيرةً وزَماناً طَويلاً، إِلى سَبعَةِ أَجْيال، وبَعدَ ذلِكَ أُخرِجُكم مِن هُناكَ بِسَلام. 3 ستَرَونَ بَعدَ الآنَ في بابِلَ آِلهَةً مِنَ الفِضَّةِ والذَّهَبِ والخَشَب، تُحمَلُ على الأَكتافِ وتُلْقي الرَّهبَةَ على الأُمَم. 4 فآحذَروا أَن تَتَشَبَّهوا بِالغُرَباء وتأخُذَكم مِنها رَهبَة 5 إِذا رَأَيتُمُ الجُموعَ أَمامَها ووَراءَها يَسجُدونَ لَها، بل قولوا في قُلوبِكم: (( لَكَ، يا سَيِّد، يَنبَغي السُّجود )). 6 فإِنَّ مَلاكي معَكم وهو يُعْنى بِنفوسِكم. 7 إِنَّ تِلكَ الآلِهَةَ لَها أَلسِنَةٌ نَحَتَها صانِع، وهي مُلَبَّسَةٌ بِالذَّهَبِ والفِضَّة، لكِنَّها كاذِبَةٌ لا تَستَطيعُ الكَلام. 8 يأخُذُ النَّاسُ لَها ذَهَباً، كما يُؤخَذ لِعَذْراءَ تحِبُّ الزِّينة، ويَصوغونَ أَكاليلَ يَجعَلونَها على رُؤُوسِ آِلهَتِهم. 9 ورُبَّما سَرَقَ الكَهَنَةُ الذَّهَبَ والفِضَّةَ مِن آِلهَتِهم وأَنفَقوهما على أَنفُسِهم، وقد يُعطونَ مِنهما لِلزَّواني اللَّواتي على السَّطْح. 10 ويُزيونَ الآلِهَةَ بِالمَلابِسِ كالبَشَر، وهي مِنَ الفِضَّةِ والذَّهَبِ والخَشَب، ولكِنَّها لا تَسلَمُ مِنَ الصَّدَإِ والدُّود. 11 وإِذا أَلبَسوها الأُرجُوان، مَسَحوا وُجوهَها مِن غُبارِ الهَيكَلِ المُتَراكِمِ علَيها. 12 ومِنها مَن في يَدِه صَولَجانٌ كالحاكِمِ على مِنطَقة، ولكِنَّه لا يَستَطيعُ أَن يُهلِكَ مَن يُسيءُ إِلَيه. 13 ومِنها مَن في يَمينِه سَيفٌ وفأس، ولكِنَّه لا يَحْمي نَفْسَه مِنَ الحَرْبِ واللُّصوص. 14 ومِن ذلك يُعرَفُ أَنَّها لَيسَت بآلِهَة، فلا تَخافوها. 15 فكَما أَنَّ الإِناءَ لا يَنفَعُ صاحِبَه إِذا آنكَسَر، كذلك آِلهَتُهم إذا نُصِبَت في البُيوت. 16 عُيونُها مَمْلوءَة مِنَ الغُبارِ الًتي تُثيرُها أَقْدامُ الدَّاخلين. 17 وكما أَنَّ الأَبْوابَ تُغلَقُ مِن كُلِّ جهةٍ على مَن أَجرَمَ إِلى المَلِك، لِيُساقَ إِلى المَوت، فكذلك يُحَصنُ الكَهَنَةُ هَياكِلَ الآلِهَةِ بأَبْوابٍ وأَقْفالٍ ومَزاليج، لِئَلاَّ يَسلُبَها اللُّصوص. 18 يُوقِدونَ لَها مِنَ السُّرُجِ أَكثَرَ مِمَّا يوقِدونَ لِأَنفُسهم، مع أنها لا تَستَطيعُ أَن ترى واحِداً مِنها. 19 إِنَّها كإحْدى عَوارِضِ الهَيكَلِ الَّتي يُقالُ إِنَّ قُلوبَها مَنْخورة، فالدُّودُ الخارِجُ مِنَ الأَرضِ تأكُلُها هي وثيابَها، وهي لا تَشعُر. 20 تَسوَدُّ وُجوهُها مِنَ الدُّخانِ الصَّاعِدِ مِنَ البَيت. 21 على أَبْدانِها ورُؤُوسِها يَطيرُ الوَطْواطُ والخُطَّافُ وسائِرُ الطُّيور، وكذلك السَّنانيرُ أَيضاً. 22 مِن ذلك تَعرِفونَ أَنَّها لَيسَت بِآلِهَة، فلا تَخافوها. 23 والذهَبُ الَّذي تُلَبَّسُ بِه لِلزِّينة، إِن لمِ يُمسَحْ كَمَدُه، لا تُعيدُ إِلَيه رَونَقَه، لأَنَّها حين صيغت لم تَشعُرْ بِالأَمْر. 24 تُشتَرى بِأَيِّ ثَمَن، وإن لم يَكُنْ فيها نَسَمَة. 25 ولَمَّا كانَت بِلا أَرجُل، تُحمَلُ على الأَكْتاف، وبِذلك تُبْدي لِلنَّاسِ هَوانَها. وحتَّى الَّذينَ يَخدُمونَها يَخجَلون، لِأَنَّها إِن سَقَطَت على الأَرض، لا تَقومُ إِلَّا بِمُساعَدَتِهم. 26 وإِن أَوقَفَها أَحَدٌ، لا تَتَحَرَّكُ مِن نَفْسِها وإِن مالَت لا تَستَقيم، بل تُقَدَّمُ إِلَيها الهَدايا كما تُقَدَّمُ إِلى أَمْوات. 27 وكَهَنَتُها يَبيعونَ ذَبائِحَها لِمَنفَعَةِ أَنفُسِهم، وكذلِك نِساؤُهم يُمَلِّحْنَ جُزْءاً منها، ولا يُوَزَعْنَ شَيئاً لِلْمِسكينِ أَوِ العاجِز. الطَّامِث والنَّفْساءُ تَلمُسانِ ذَبائِحَها. 28 فبِما أَنَّكم تَعلَمونَ مِن ذلك أَنَّها لَيسَت بِآلِهَة، فلا تَخافوها. 29 كَيفَ تُسَمَّى آِلهَة؟ فالنِّساءُ هُنَّ اللَّواتي يُقَرِّبْنَ القَرابينَ لِهذِه الآلِهَةِ الَّتي هي مِنَ الفِضَّةِ والذَّهَبِ والخَشَب. 30 والكَهَنَةُ يَجلِسونَ في هَياكِلِها بِأَقمِصَةٍ مُمَزَّقَة، وهُم مَحْلوقو الرُّؤُوسِ واللِّحى، ورُؤُوسُهم مَكْشوفة. 31 ويَصيحونَ ويصرُخونَ أَمامَ آِلهَتِهما كالجالِسينَ إلى مَأدُبَةِ ميت. 32 الكَهَنَةُ يَنزعونَ من ثيابها ما يَكْسونَ نِساءَهم وأَولادَهم. 33 وإِذا أَساءَ أَو أَحسَنَ إِلَيها أَحَد، فلا تَستَطيعُ المُكافَأَة، ولا فيُ وسْعِها أَن تُقيمَ مَلِكاً أَو تَخلَعَه، 34 ولا تَقدُِر أَن تَهَبَ الغِنى أَوِ المال. وإِن نَذَرَ أَحَدٌ نَذْراً لَها ولم يَفِ بِه. فلا تُطالِبُه بِه. 35 لا تُنَجِّي إِنساناً مِنَ المَوتِ، ولا تُنقِذُ الضَّعيفَ مِن يَدِ القَوِيّ. 36 لا تَرُدُّ البَصرَ لِلأَعْمى، ولا تُفَرِّجُ عنِ الإِنْسانِ الَّذي في شِدَّة. 37 لا تَرحَمُ أَرملَةً ولا تُحسِنُ إِلى يَتيم. 38 فهذه الآلِهَةُ الَّتي هي مِن خَشَب، والمُلَبَّسةُ بِالذَّهَبِ والفِضَّة، تُماثِلُ الحِجارةَ المَقْلوعةَ مِنَ الجبَل، والَّذينَ يَخدُمونَها يَخزَون. 39 فكَيفَ يَجوزُ أَن تُحسَبَ أَو تُدْعى آِلهَة؟ 40 بلِ الكَلْدانِيُّونَ أَنفُسُهم يَزْدرونَها. فإِنَّهم، إِذا رَأَوا أَخرَسَ لا يَستَطيعُ الكَلام، يُقَدِّمونَه إِلى بال، ويَطلُبونَ أَن يَتَكَلَّمَ الأَخرَس، كما لو كانَ الإلهُ يَستَطيعُ الإدْراك. 41 وهم لا يَستطيعونَ أَن يُفَكِّروا في ذلكَ فيُعرِضوا عنها، إِذ لا إِدْراكَ لَهم. 42 والنِّساءُ يَقعُدْنَ على الطُّرُقِ مُتَحَزِّماتٍ بالحِبال، ويُبَخِّرنَ بِالنُّخالة. 43 فإِذا آجتَذَبَ مُجْتازٌ واحِدَةً مِنهُنَّ وضاجَعَها، عبَرَت جارَتَها بِأنها لم تُعَدَّ أَهْلاً ولَم يُقطَعْ حَبلُها. 44 وكُلُّ ما يُصنعُ لِهذه الآلِهَةِ إِنَّما هو كَذِب، فكَيفَ يَجوزُ أَن تُحسَبَ أَو تُدْعى آِلهَة؟ 45 هي صُنعُ النَّجَّارينَ والصَّاغة، فلا تَكونُ إِلَّا ما يُريدُ الصُّنَّاعُ أَن تَكون. 46 والَّذينَ صَنَعوها لا يَعيشونَ طَويلاً، فكَيفَ ماصَنَعوه يَكونُ آِلهَة؟ 47 إِنَّهم تَرَكوا لِسُلالَتِهم كَذِباً وعاراً. 48: إِذا أَتَت علَيها حَربٌ أَو شُرور، تَشاوَرَ الكَهَنَةُ فيما بَينَهم أَينَ يَختَبِئونَ بِها. 49 فكَيفَ لا يُدرَكُ أنها لَيسَت بآلِهَة وهي لا تُخَلِّصُ أَنفُسَها مِنَ الحربِ والشُّرور؟ 50 وبِما أَنَّها مِنَ الخَشَبِ ومُلَبَّسَةٌ بِالذَّهَبِ والفِضَّة، فسيُعرَفُ فيما بَعدُ أَنَّها كَذِب، وَيتَبَيَّنُ لِجَميعِ الأُمَمِ والمُلوكِ أَنَّها لَيسَت آِلهَة، بل صُنعُ أَيدي النَّاس، وأَن لا شيَءَ فيها مِن صُنعَْ الله. 51 فلأَيِّ أَحَدٍ لا يَتَّضِحُ أنّها لَيسَت بآلِهَة؟ 52 فإِنَّها لا تُقيمُ مَلِكاً على مِنطَقَة ولا تُعْطي النَّاسَ مَطراً، 53 ولا تَحكُمُ في قَضِيَّيها الخاصَّة، ولا تُنقِذُ مَظْلوماً، فهي عاجِزَةٌ كالغُرْبانِ الَّتي بَينَ السَّماءِ واللأَرض. 54 وإِذا وَقَعَت نارٌ في هَيكَلِ هذه الآلِهَةِ المَصْنوعةِ مِنَ الخَشَبِ والمُلَبَّسَةِ بالذَّهَب أَو الفِضَّة، فكَهَنَتُها يفِرُّونَ وَينْجُون. أَمَّا هي فتَحترِقُ كالعَوارِضِ الَّتي في الوَسَط.ِ إِنَّها لا تُقاوِمُ مَلِكاً ولا أَعْدا،، 56 فكَيفَ يَجوُز أَن تُعَدَّ أَو تُحسَبَ آِلهَةً؟ 57 وهذه الآلِهَةُ المَصْنوعةُ مِنَ الخَشَبِ والمُلَبَّسَةُ بِالفِضَّةِ والذَّهَب لا تُنقِذُ أَنفُسَها مِنَ السُّرَّاقِ ولا مِنَ اللُّصوص، والأَقوِياءُ مِنهُم يَنزِعونَ عنها الذَّهَبَ والفِضَّة ويَذهَبون بِالثِّيابِ الَّتي علَيها، وهي لا تُنجِدُ أَنفُسَها. 58 ولِذلك فإِنَّه خَيرٌ أَن يَكونَ الإِنْسانُ مَلِكاً يُظهِرُ شَجاعَتَه، أَو إِناءً نافِعاً في بَيت، مِن أَن يَكونَ هذه الآلِهَةَ الكاذِبَة، أَو أَيضاً باباً في بَيتٍ يَحفَظُ ما فيه مِن أَن يَكونَ هذه الآلِهَةَ الكاذِبَة، أَو عَموداً مِنَ الخَشَبِ في قَصْر، مِن أَن يَكونَ هذه الآلِهَةَ الكاذِبة. 59 إِنَّ الشَّمسَ والقَمَرَ والنُّجوم، الَّتي تُضيءُ وتُرسَلُ بِمُهِمَّة، تُطيعُ مُرسِلَها. 60 وكذلك البَرْقُ إِذا لَمَعَ يَروقُ العَين، والرِّيحُ تَهُبّ في كُلِّ ناحِيَة، 61 والغُيومُ، إِذا أَمَرَها اللهُ أَن تَجوبَ الدُّنْيا كُلَّها، تُنَفِّذُ ما أُمِرَت بِه، والنَّاُر المُرسَلَةُ مِن فَوقُ لِتُفنِيَ الجبالَ والغاباتِ تَفعَلُ ما أُوصِيَت بِه. 62 أَمَّا الآلِهَةَ فلا تُماثِلُها مَنظراً ولا قُوَّةً. 63 فلا يَجوزُ أَن تُحسَبَ أَو تُدْعى آِلهَة، إِذ لا تَستَطيعُ أَن تُجرِيَ الحُكمَ أَو تُحسِنَ إِلى النَّاس. 64 وبِما أنَّكم تَعلَمونَ أَنَّها لَيسَت بآلِهَة، فلا تَخافوها. 65 فإِنَّها لا تَلعَنُ المُلوكَ ولا تُبارِكُهم، 66 ولا تُظهِرُ بَينَ الأُمَم آياتٍ في السَّماء، ولا تُنيرُ كالشَّمسِ ولا تُضيءُ كالقَمَر. 67 الوُحوش خَيرٌ مِنها، لِأَنَّ في طاقَتِها أَن تَهرُبَ إِلى مَلجإٍ وتَنفعَ أَنفُسَها. 68 لا يَتَبيَنُ لَنا إِذاً بِوَجهٍ مِنَ الوُجوه أَنَّها آِلهَة، فلا تَخافوها. 69 مَثَلُ آِلهَتِهمِ المَصْنوعَةِ مِنَ الخَشَبِ والمُلَبَّسَةِ بِالذَّهَبِ والفِضَّةِ مَثَلُ فَزَّاعةٍ في أَرضِ قُثَّاء لا تَحرُسُ شَيئاً. 70 ومَثَلُ آِلهَتهمِ المَصنوعةِ مِنَ الخَشَبِ والمُلَبَّسَةِ بِالذَّهَب والفِضَّةِ مَثَلُ دَغْلٍ شَوكيٍّ في بُسْتانٍ يَقَعُ علَيه كُلُّ طَير، أَو مَثَلُ مَيتٍ مَطْروحٍ في الظُّلمَة. 71 ومِنَ الأُرجُوانِ والكَتَّانِ اللَّذَينِ يأكُلُهما العُثُّ علَيها، تَعلَمونَ أَنَّها لَيسَت بآلِهة. وفي آخِرِ الأَمْرِ تُؤكَلُ هذه وتَصيرُ عاراً في النَّاحِية. 72 إِنَّ الرَّجُلَ البارَّ الَّذي لا صَنَمَ لَه أَفضَل، لِأَنَّه بَعيدٌ عنِ العار.

الرهبان الفرنسيسكان بمصر
نريد أن نكون شهودا للفرح
الآن