همسة
فالنثق في لعناية الإلهية
سفر اشعياء2

النجاة

في الزَمانِ الأَوَّل
أَذَلَّ أَرضَ زَبولونَ وأَرضَ نَفْتالي
وأَمَّا في الزَّمانِ الأخير
فسيُمَجِّدُ طَريقَ البَحر
عِبرَ الأُردُنِّ، جَليلَ الأُمَم.
9 1 الشَّعبُ السَّائِرُ في الظُّلمَةِ
أَبصَرَ نوراً عَظيماً
والمُقيمونَ في بُقعَةِ الظَّلام
أَشرَقَ علَيهم النُّور.
2 كَثَّرتَ لَه الأُمَّة
وَفَّرتَ لَها الفَرَح
يَفرَحون أَمامَكَ كالفَرَحِ في الحِصاد
كآبتِهاجِ الَّذينَ يَتَقاسَمونَ الغَنيمة
3 لِأَنَّ نيرَ ثِقْلِها وعَصا كَتِفِها وقَضيبَ مُسَخِّرِها
قد كسَّرتَها كما في يَومِ مِديَن
4 إِذ كُلُّ حِذاءٍ يُحدِثُ جَلَبَة
وكُلُّ ثَوبٍ مُتَلَطِّخٍ بِالدِّماء
يَصيرانِ لِلحَرْقِ ووَقوداً لِلنَّار.
5 لِأَنَّه قد وُلدَ لَنا وَلَدٌ وأُعطِيَ لَنا آبنٌ
فصارَتِ الرِّئاسةُ على كَتِفِه
ودُعِيَ أسمُه عَجيباً مُشيراً
إِلهاً جَبَّاراً، أَبا الأَبَد، رَئيسَ السَّلام
6 لِنُمُوِّ الرِّئاسة
ولسَلام لا آنقِضاءَ لَه
على عَرًشِ داوُدَ ومَملَكَتِه
لِيُقِرَّها ويُوَطِّدَها بِالحَقِّ والبِرّ
مِنَ الآنَ وللأَبَد
غَيرَةُ رَبِّ القُوَّات تَصنعُ هذا.

مِحَن مملكة الشَّمال

7 السَّيِّدُ أَرسَلَ كَلِمَةً على يَعْقوب
فوَقَعَت على إِسْرائيل.
8 فعَرَفها الشَّعبُ كُلُّه
أفْرائيمُ وسُكَّانُ السَّامِرَة
القائِلونَ بِزَهوٍ وقَلبٍ مُتَكَبِّر:
9 اللَّبِنُ تَساقَط فسنَبْني بِحِجارةٍ مَنْحوتة
الجُمَّيزُ قُطعَ فسَنَعْتاضُ عنه بِالأَرْز.
10 أَثارَ الرَّبُّ علَيه خُصومَ رَصين
وحرَضَ أَعْداءَه:
11 أَرامَ مِنَ الشَّرقِ وفِلَسْطينَ مِنَ الغَرْب
فاَلتَهَموا إِسْرائيلَ بِكُلِّ أَفْواهِهم.
مع هذا كُلِّه لم يَرتَدَّ غَضَبُه
ولم تَزَلْ يَدُه مَمْدودة.
12 فلَم يَتُبِ الشَّعبُ الى مَن ضَرَبَه
ولم يَلتَمِسْ رَبَّ القُوَّات
13 فقَطَعَ الرَّبُّ مِن اشْراثيلَ الرَّأسَ والذَّنَب
السَّعَفَ والبَردِيَّ في يَومٍ واحِد.
14 ( الشَّيخُ والوَجيهُ هو الرَّأس
والنَّبِيّ الَّذي يُعَلِّمُ بِالكَذِبِ هو الذَّنَب )
15 والمُرشِدونَ لِهذا الشَّعبِ هم يُضِلُّونَه
والمُرشَدونَ مِنه يُضَلُّون.
16 فلِذلك لا يَرْضى السَّيِّدُ عن شُبَّانِه
ولا يَرحَمُ أَيتامَهم ولا أَرامِلَهم
لِأَنَّهم جَميعاً كافِرونَ وفاعلو سوء
وكُلُّ فَم يَنطِقُ بِالحَماقة.
مع هذا كُلِّه لم يَرتَدَّ غَضَبُه
ولم تَزَلْ يَدُه مَمْدودة.
17 لِأَنَّ الشَّرَّ يَحرِقُ كالنَّار
يَلتَهِمُ الحَسَكَ والشَّوك
وُيشعِلُ النَّارَ في أَدْغَالِ الغابَة
فيَتَصاعَدُ عَمودُ دُخان.
18 بغَضَبِ رَبِّ القُوَّات آضطَرَمَتِ الأَرض
فَكانَ الشَّعبُ مِثلَ وَقودِ النَّار
لا يُشفِقُ واحِدٌ على أَخيه
19 فيَقطعُ عنِ اليَمين ولا يَزالُ جائِعاً
ويَلتَهِمُ عنِ الشِّمالِ ولا يَشبعَ.
يَلتَهِمُ كُلُّ واحِدٍ لَحمَ مُساعِدِه.
2 منَسَّى يَلتَهِمُ أَفْرائيم
وافْرائيمُ يَلتَهِمُ مَنَسَّى
وكِلاهما يَقومانِ على يَهوذا.
مع هذا كُلِّه لم يَرتَدَّ غَضَبُه
ولم تَزَل يَدُه مَمْدودة.
10 1 وَيلٌ لِلَّذينَ يَشتَرِعونَ فَرائِضَ الإِثْم
والَّذينَ يَكتُبونَ كِتابةَ الظُّلْم
2 لِيَرُدُّوا الضّعَفاءَ عن إِجْراء الحُكْم
6 ويَسلُبوا حَقَّ وُضَعاءِ شَعْبي
لِتَكونَ الأَرامِلُ غَنيمةً لَهم
ويَنهَبوا اليَتامى.
32 فإِذا تَصنَعونَ في يَومِ العِقاب
وفي الهَلاكِ الآتى مِن بَعيد؟
وإِلى مَن تَلجَأُون لِلنَّجدَة
وأَينَ تَترُكونَ ثَروَتَكم؟
4 ما لم يَنحَنوا بَينَ الأَسرى
فإِنَّهم يَسقُطونَ بَينَ القَتْلى.
مع هذا كُلِّه لم يَرتَدَّ غَضَبُه
ولم تَزَلْ يَدُه مَمْدودة.

على ملك أشّور

5 وَيلٌ لِأَشُّورَ، قضيبِ غَضَبي
إِنَّ سُخْطي عَصاً في أَيديهِم.
6 على أُمَّةٍ كافِرَةٍ أَرسَلتُه
وأَمَرتُه على شَعبٍ حَلَّ عليه غَضَبي
لِيَسلُبَ السَّلْبَ ويَنهَبَ النَّهْبَ
ويَدوسَهم كوَحْلِ الشَّوارع.
7 لكِنَّه لم يَكُنْ يَرى هكذا
ولا كانَ هذاِ فكرَ قَلبِه
بل كانَ في قَلبِه أَن يُبيدَ
ويَستأَصِلَ أُمَماً لا تُحْصى
8 لِأَنَّه كانَ يَقول:
أَلَيسَ أُمَرائي جَميعُهم مُلوكاً؟
9 أَلَيسَ كَلْنو مِثْلَ كَركَميش
وحَماةُ مِثلَ أَرفَد
والسَّامِرَةُ مِثلَ دمَشْق؟
10 كما أَصابَت يَديَ مَمالِكَ الأَوثان
وفيها مَنْحوتاتٌ أَكثَرُ مِمَّا في أُورَشَليمَ والسَّامِرَة
11 وكما صَنَعتُ بالسَّامِرَةِ وأَصْنامِها
أَفلا أَصنعُ كذلك بِأُورَشَليمَ وأَصْنامِها
12 ويَكونُ، بَعدَ آستِكْمالِ السَّيِّدِ عَمَلَه كُلَّه في جَبَلِ صِهْيونَ وفي أُورَشَليم، أَنِّي أُعاقِبُ ثَمَرَةَ قَلبِ مَلِكِ أَشُّورَ المُتكَبِّرِ وآفتِخارَ عَينَيه الطَّامِحَتَين. 13 فإنَّه قال: بِقوةِ يَدي عَمِلتُ وبحِكمَتي لِأَنِّي فطِن فَنَقَلتُ حُدودَ الشُّعوبِ ونَهَبتُ كُنوزَهم وأَخضَعتُ السُّكَّانَ كما يَفعَلُ ذو بَطْش
14 وقد أَصابَت يَدي ثَروَةَ الشُّعوبِ مِثلَ عُشٍّ
وكمَن يَجمعُ البَيضَ المُهمَل
أَنا جَمَعتُ الأَرض بِأَسرِها
ولم يَكُنْ مَن يُحَرَكُ جَناحاً
أَو يَفتَحُ فماً أَو يُزَقزِق.
15 أَتَفتَخِرُ الفَأسُ على مَن يَقطعُ بِها
أَو يَتَكَبَّرُ المِنْشارُ على مَن يُحَرِّكُه
كأَنَّ القَضيبَ يُحَرِّكُ رافِعيه
وكأَنَّ العَصا تَرفَعُ ما لَيسَ بخَشَب؟
16 فلِذلك يُرسِلُ السَّيِّدُ رَبُّ القُوَّات
على سِمانِه هُزالأً
وتَحتَ مَجدِه يَشتَعِلُ الحريقُ كحَريقِ نار 17 ويَكونُ نوُر إِسْرائيلَ ناراً وقُدُّوسُه لَهيباً فيُحرِقُ ويَلتَهِم شَوكَه وحَسَكَه في يَومٍ واحِد
18 ويُفْني مَجدَ غابِه وجَنَّتِه
مِنَ النَّفْسِ إِلى الجَسَد
فيُضْحي كسَقيم يَذوب.
19 وما يَبْقى مِن شجَرِ الغابةِ يَكونُ قَليلاً
حتَّى إِنَّ صَبِيّاً يُدَوِّنُه.

البقيّة القليلة

20 وفي ذلك اليَوم، لا تَعودُ بَقِيَّةُ إِسْرائيلَ والنَّاجونَ مِن بَيتِ يَعْقوبَ يَعتَمِدونَ على مَن ضَرَبَهم، وإِنَّما بَعتَمِدونَ على الرَّبِّ، قُُدُّوسِ إِسْرائيلَ حَقّاً. 21 والبَقِيَّة تَرجِع، بَقِيَّةُ يَعْقوب، إِلى اللهِ الجبَار. 22 إِنَّه، وإِن كانَ شَعبُكَ، يا إِسْرائيل، كرَملِ البَحْر، إِنَّما تَرجِعُ بَقِيَّةٌ مِنه، فقَد قُضِيَ بِفَناءٍ يَفيضُ فيه البِرّ، 23 لِأَنَّ السَّيِّدَ رَبَّ القُوَّاتِ يُجْري الفَناءَ الَّذي قَضاه في وَسَطِ الأَرض كُلِّها.

الاتكال على الله

24 لِذلك هكذا قالَ السَّيِّدُ رَبُّ القُوَّات:
لا تَخَفْ مِن أَشُّور
يا شَعْبي، يا ساكِنَ صِهيون
إِذا ضَرَبَكَ بِالقَضيبِ ورَفَعَ علَيكَ العَصا
( على طَريقَةِ ما فَعَلَ بمِصْر ).
25 فإِنَّه عَمَّا قَليلٍ يَنتَهي السُّخْط
لكِنَّ غَضَبي يَنقَلِبُ إِلى تَدْميرِهم 26 ويَرفَعُ علَيه رَبُّ القُوَّات مِجلَداً
كما ضرِبَت مِديَنُ عِندَ صَخرِ عوريب
وتَكونُ عَصاه على البَحْر
ويَرفَعُها على طَريقَةِ ما فَعَلَ بِمِصْر.
27 وفي ذلك اليَوم يُزالُ ثِقْلُه عن كَتِفِكَ
ونيرُه عن عُنُقِكَ
ويَتَحَطَّمُ النِّيرُ بِسبًبِ الدُّهْن.

الاجتياح

28 قد وَصَلَ إِلى عَيَّت وعَبَرَ إِلى مِجْرون
وأَودَعَ أَمتِعَتَه عِندَ مِكْماش.
29 عَبَروا المَعبَرَ وباتوا في جَبعْ
وأرتَعَدَت رامةُ وفَرَّت جَبعَة شاوُل.
30 إِصهِلي بِصَوتكِ يا بِنتَ جَلِّيم
أَصْغي يا لاييشَة يا عَناتوتُ البائِسة.
31 مَدْمينةُ قد هَرَبَت
وسُكَّانُ الجَبيمِ قدِ آتَّخَذوا مَلجَأً
32 اليَوّمَ لا زالَ يَقِفُ في نوب
يُحَرَكُ يَدَه
نَحوَ جَبَلِ بِنتِ صِهْيونَ وأَكَمَةِ أُورَشَليمَ.
33 هُوَذا السَّيًّدُ رَبُّ القُوَّات
يُقَضِّبُ الأَغْصانَ بِعُنْف
فكُلُّ مُرتَفِعِ القامةِ يُقطعَ
وكُلُّ شامِخٍ يُحَطّ.
34 تُقطَعُ أَدْغالُ الغابِ بِالحَديد
وبِيَدِ ذي بَطْشٍ يَسقُطُ لُبْنان.

سليل داود

11 1 ويَخرُجُ غُصنٌ مِن جذعِ يَسَّى
(2) وَينْمي فَرعٌ مِن أُصولِه
2 ويَحِلُّ علَيه روحُ الرَّبّ
روحُ الحِكمَةِ والفَهْم
روخُ المَشورَةِ والقُوَّة
روحُ المعرفةِ وتَقوى الرَّبّ
3 ويوحي لَه تَقْوى الرَّبّ
فلا يَقْضي بِحَسَبِ رُؤيةِ عَينَيه
ولا يَحكُمُ بِحَسَبِ سَماعِ أُذُنَيه
4 بل يَقْضي لِلضُّعَفاءِ بِالبِرّ
ويَحكُمُ لِبائِسي الأَرض بِالِآستِقامة
ويَضرِبُ الأَرض بِقَضيبِ فَمِه
ويُميتُ الشَريرَ بِنَفَسِ شَفَتَيه.
5 ويَكونُ البِرّ حِزامَ حَقْوَيه
والأَمانَةُ حِزامَ خَصرِه
6 فيَسكُنُ الذِّئبُ مع الحَمَل
وَيربِضُ النَّمِرُ مع الجَدْيِ
ويَعلِفُ العِجلُ والشِّبلُ معاً
وصَبِيٌّ صَغيرٌ يَسوقُهما
7 تَرْعى البَقرةُ والدُّبُّ مَعاً ويَربضُ أَولادُهما معاً
والأَسَدُ يَأكُلُ التِّبنَ كالثَّور
8 ويَلعَبُ الرَّضيعُ على حُجرِ الأَفْعى
ويَضَعُ الفَطيمُ يَدَه في جُحرِ الأَرقَم.
9 لا يُسيئونَ ولا يُفسِدون
في كُلِّ جَبَلِ قُدْسي
لِأَنَّ الأَرض تَمتَلِئُ مَعرِفَةِ الرَّبّ
كما تَغمُرُ المِياهُ البَخر.

عودة المشتّتين

10 وفي ذلك اليَومِ أَصلُ يَسَّى
القائِمُ رايَةً لِلشُّعوب
إِيَّاه تَلتَمِسُ الأُمَم
ويَكونُ مَكانُ راحَتِه مَجداً.
11 وفي ذلك اليَوم يَعودُ السَّيِّد
فيَمُدُّ يَدَه ثانيةًَ لِيَفتَدِيَ بَقِيَّةَ شَعبِه
مَن بَقِيَ مِنهم في أَشُّورَ ومِصرَ
وفَتْروسَ وكوشَ وعَيلام
وشِنْعارَ وحَماةَ وجُزُرِ البَحْر.
12 ويَنصِبُ رايَةً لِلأُمَم
ويَجمعُ المَنِفِيِّينَ من إِسْرائيل
ويَضُم المُشَتَّتينَ مِن يَهوذا
مِن أَربَعَةِ أَطْرافِ الأَرض.
13 فيَزولُ حَسَدُ أَفْرائيم
ويُستأصَلُ أَعْداءُ يَهوذا
فلا أَفْرائيمُ يَحسُدُ يَهوذا
ولا يَهوذا يُعادي أَفْرائيم.
14 ويَطيرونَ على أَكْتافِ الفِلَسطينِيِّينَ نَحوَ الغَرْب
ويَنهَبونَ بَني المَشرِقِ مَعاً
ويَكونُ أدومُ وموَآبُ تَحتَ أَيديهِم
ويُطيعُهم بَنو عَمُّون.
15 ويُدَمِّرُ الرَّبّ خَليجَ بَحرِ مِصْر
ويَهُزُّ يَدَه على النَّهرِ بِريحِه الحارَّة
ويَشُقُّه سَبعَةَ جَداوِل
فيُعبَرُ بِالأَحذِيَة.
16 ويَكونُ طَريقٌ لِبَقِيَّةِ شَعبِه
مَن بَقِيَ مِنهم مِن أَشُّور
كما كانَ لِإِسْرائيل
يَومَ صَعِدَ مِن أَرضِ مِصْر.

مزمور

12 1 فتَقولُ في ذلك اليَوم
أَحمَدُكَ يا رَبَ لِأَنَّكَ غَضِبتَ علَيَّ
لكِنِ آرتَدَّ غَضَبُكَ وعَزَّيتَني.
2 هُوَذا اللهُ خَلاصي فأَطمَئِنُّ ولا أَفزَع
الرَّبُّ عِزِّي ونَشيدي
لقد كانَ لي خَلاصاً.
3 وتستَقونَ المِياهَ
مِن يَنابيعَ الخَلاصِ مُبتَهِجين
4 وتَقولونَ في ذلك اليَوم:
إحمَدوا الرَّبَّ وآدْعوا بِآسمِه
عَرِّفوا في الشُّعوبِ أَعْمالَه
وآذكُروا أَنَّ آسمَه قد تَعالى.
5 أَشيدوا لِلرَّبِّ فإِنَّه قد صَنَعَ عَظائم
لِيُعَرِّفْ ذلك في الأَرض كُلِّها.
6 إِهتِني وآبتَهجي يا ساكِنَةَ صِهْيون
فإِنَّ قُدُّوسَ إِسْرائيلَ في وَسْطِكِ عَظيم.

 

3) أقوال نبويّة على الشعوب الغريبة

على بابل

13 1 قَولٌ علما بابِلَ رآه أَشَعْيا بنُ آموص:
2 إِنصِبوا رايَةً على جَبَلٍ أَقرَع
إِرفَعوا الصَّوتَ إِلَيهم.
هُزُّوا أَيدِيَكم
لِيَدخُلوا مِن أَبْوابِ الأَشْراف
3 إِنِّي أَمَرتُ مُقَدَّسِيَّ
ودَعَوتُ أَبْطالي لِغَضَبي
ظافِرِيَّ المُفتَخِرين.
4 في الجِبالِ صَوت جُمْهور
كصَوتِ شَعبٍ عَظيم
صَوت جَلَبَةِ مَمالِكِ الأُمَمَ المُجتَمِعَة
ورَبُّ القُوَّات يَستَعرِضُ جَيشَ القِتال.
5 مِن أَرضٍ بَعيدَةٍ، مِن أَقاصي السَّموات
يَأتي الرَّبُّ وأَدَواتُ سُخطِه
لِتَدْميرِ الأَرض كُلِّها.
6 وَلوِلوا فإِنَّ يَومَ الرَّبِّ قَريب
قادِمٌ قُدومَ آجتِياحٍ مِن لَدُنِ القَدير.
7 فلِذلك تَستَرخي كُلُّ يَد
وبَذوبُ قَلبُ كُلِّ إِنْسان
8 فيَفزَعونَ ويَأخُذُهمُ الطَّلقُ والمَخاض
ويَتَضَوَّرونَ كالَّتي تَلِد
ويَنظُرونَ بَعضُهم إِلى بَعضٍ مَبْهوتين
ووجُوهُهم مِثلُ اللَّهيب.
9 هُوَذا يَومُ الرَّبَ قد حَضَرَ قاسِياً
يَومُ سُخطٍ وآضطِرامِ غَضَب
لِيَجعَلَ الأَرض خَراباً ويُبيدَ خَطأَتَها مِنها.
10 لِأَنَّ كَواكبَ السَّماءِ ونجومَها
لا تَبعَثُ نورَها
والشَّمسَ تُظلِمُ في طُلوعِها
والقَمَرَ لا يُضيءُ بنورِه.
11 وأُعاقِبُ الدُّنيا بشَرِّها والأَشْرارَ بِآثامِهم
وأَردعُ صَلَفَ الَمُتَكَبِّرين
وأُحُطّ تَجَبُّرَ الطُّغاة.
12 أَجعَلُ الإِنْسانَ أَندَرَ مِنَ الإِبْريز
والبَشَرَ أَندَرَ مِن ذَهَبِ أُوفير
13 لِذلك سأُزَعزعُ السَّماء
وتَتَزَلزَلُ الأَرض عن مَقَرِّها
في سُخطِ رَبِّ القُوَّات
وفي يَومِ آضطِرامِ غَضَبِه.
14 فيَكونُ الإِنسانُ كالظَّبيِ المُطارَد
وكغَنَمٍ لَيسَ لَها مَن يَجمَعُها
فكُلُّ واحِدٍ يَتَوَجَّهُ إِلى شَعبِه
ويَهرُبُ، إِلى أَرضِه.
15 وكُلُّ مَن صودِفَ طُعِن
وكُلُّ مَن أُخِذَ سَقَطَ بِالسَّيف.
16 وأَطْفالُهم يسحَقونَ بمَرْأَى مِنهم
وبُيوتُهم تُنهَبُ ونِساَؤُهم تُغتَصَب.
17 هاءَنذا أُثيرُ علَيهِمِ الميدِيِّينَ
الَّذينَ لا يُبالونَ بِالفِضَّة
ولا يَهوَونَ الذَّهَب.
18 قِسِيُّهم تَسحَقُ الصِّبْيان
ولا يَرحَمونَ ثَمرَةَ البَطْن
ولا تُشفِق عُيونُهم على البَنين.
19 فبابِلُ زينَةُ المَمالِك
وبَهاءُ فَخرِ الكَلْدانِيِّين
تَصيرُ كسَدومَ وعَمورَةَ اللَّتَينِ قَلَبَهما الله
20 فلا تُسكَنُ أَبَداً
ولا تُعمَرُ إِلى جيلٍ فجيل
ولا يَضرِبُ أَعْرابِيُّ فيها خَيمَةً
ولا يَربِضُ هُناكَ رُعاة
21 بل وُحوشُ القَفرِ تَربِضُ هُناك
والبومُ يَملأ بُيوتَهم
وبَناتُ النَّعام تأوي هُناك
والتُّيوسُ تَرقُصُ هُناك
22 والضَّبعُ تَعْوي في قُصورِها
وبَنات آوى في هَياكِلِ نَعيمِها.
أَجَلُها قَريبٌ وأَيَّامُها لا تَطول.

 

التالى

 

الرهبان الفرنسيسكان بمصر
نريد أن نكون شهودا للفرح
الآن