همسة
أختي، ما الذي يجب أن نفعله؟ الصمت الصبر والصلاة
سفر المزامير

سفر المزامير

المزمور 1

1 طوبى لِمَن لا يَسيرُ على مَشورَةِ الشِّرِّيرين ولا يَتَوَقَّفُ في طَريقِ الخاطِئين ولا يَجلِسُ في مَجلِسِ السَّاخِرين
2 بل في شَريعةِ الرَّبَ هَواه وبِشَريعَتِه يُتَمتِمُ نَهارَه ولَيلَه.
3 فيَكونُ كالشَّجَرَةِ المَغْروسةِ على مَجاري المِياه
تُؤْتي ثَمَرَها في أَوانِه ووَرَقُها لا يَذبُلُ أَبدًا.
فكُلُّ ما يَصنَعُه يَنجَح.
4 لَيسَ الأَشْرارُ كذلك .
بل إِنَّهم كالعُصافةِ الَّتي تَذْروها الرِّياح.
5لِذلك لا يَنتَصِبُ في الدَّينونةِ الأَشْرار ولا الخاطِئونَ في جَماعةِ الأَبْرار
6 فإِنَّ الرَّبَّ عالِمٌ بِطَريقِ الأَبْرار وإنَّ إِلى الهلاكِ طَريقَ الأَشْرار.

المزمور 2

1 لِمَاذا اْرتَجَّتِ الأمَم وبِالباطِلِ تَمتَمَتِ الشُّعوب؟
2 مُلوكُ الأرضِ قاموا والعُظَماءُ على الرَّبِّ ومَسيحِه تآمَروا:
3 (( لِنَكسِرْ قيودَهما ولْنُلْقِ عَنَّا نيرَهما )) .
4 السَّاكِنُ في السَّمَواتِ يَضحَك والسَّيِّدُ بِهم يَهزَأ.
5 بِغَضَبِه حينَئِذٍ يُخاطِبُهم وبِسُخطِه يُرَوَعُهم:
6 (( إِنِّي مَسَحتُ مَلِكي على جَبَلي المُقَدَّسِ صِهْيون )) .
7 أُعلِنُ حُكمَ الرَّبّ:
(( قالَ لي: أَنتَ اْبني وأَنا اليَومَ وَلَدتُكَ.
8 سَلْني فأُعطيَكَ الأمَمَ ميراثًا وأَقاصِيَ الأَرض مِلْكًا.
9 بِعَصًا مِن حديدٍ تُكَسّرهم وكإِناءِ خزَافٍ تُحَطًّمُهم )).
10 أَيُّها المُلوك الآنَ تعَقلوا ويا قُضاة الأرضِ اْتَّعِظوا.
11 اُعبُدوا الرَّبَّ بِخِشيَة وقَبِّلوا قَدَمَيه بِرِعدَة.
12 لِئَلاَّ يَغضَبَ فتَضِلُّوا الطَّريق لأنه سُرْعانَ ما يَضطَرِمُ غَضَبُه. فطوبى لِجَميعِ الَّذينَ بِه يَعتَصِمون.

المزمور 3

1 مَزْمور. لِداود. عِندَ فِرارِه مِن وَجهِ أَبْشالومَ اْبنِه.
2 يا رَبِّ، ما أكثَرَ مُضايِقيَّ! كثيرونَ القائِمونَ عَلَيَّ.
3 كَثيرونَ يَقولونَ فيَّ: (( لا خَلاصَ لَه بِإِلهِه )). سِلاه
4 وأَنتَ يا رَبِّ، إِنَّكَ تُرسٌ لي إِنَّكَ مَجْدي وراء رأسي.
5 صُراخًا إلى الرَّبِّ أَصرُخ ومِن جَبَلِ قُدسِه يُجيبُني.سِلاه
6 أَضَّجعُ أَنا وأَنام وأَستَيقِظُ لأَنَّ الرَّبَّ يُسنِدُني.
7 لا أَخافُ رِبْواتِ الشُّعوبِ الَّتي اْصطَفَّت علَيَّ مِن حَولي.
8 قُمْ يا رَبِّ خَلِّصْني يا إِلهي
فإِنَّكَ لَطَمتَ جَميعَ أَعْدائي وحَطَّمتَ أَسْنانَ الأَشْرار.
9 مِنَ الرَّبِّ الخَلاص. على شَعبِكَ بَرَكَتُكَ. سِلاه

المزمور 4

1 لإِمامَ الغِناء. على ذَواتِ الأوتار. مَزْمور. لِداوُد.
2 في دُعائي أَجِبْني، يا إِلهَ بِرِّي .
في الضِّيقِ فرجتَ عنِّي فاَرْحَمْني واْستَمع إِلى صَلاتي.
3 يا بَني البَشَر، حَتَّامَ يَكونُ مَجْدي عارًا وحَتَّامَ الباطلَ تُحِبُّونَ والكَذِبَ تَبتَغون؟ سِلاه
4 إِعلَموا أَنَّ الرَّبَّ قد صَنعً العَجائِبَ لِصَفِيِّه. الرَّبُّ يَسمعُ حينَ أَدْعوه.
5 اْرتَعِدوا ولا تَخطأوا في قُلوبِكم تَحَدَّثوا
وعلى مَضاجِعِكم كونوا صامِتين. سِلاه
6 ذَبائِحَ بِر اِذبَحوا وإِلى الرَّبِّ اْطمَئِنُّوا.
7 كَثيرونَ يَقولون: (( مَن يُرينا الخَير )) ؟ أَطلعِْ عَلينا نورَ وَجهِك، يا ربّ.
8 جَعَلتَ في قَلْبي سُرورًا أَعظَمَ مِن سُرورِهم حينَ تَكثر حِنطَتُهم ونَبيذُهم.
9 بِسلام أَضَّجعُ ومِن ساعَتي أَنام لأَنَّكَ وَحدَكَ يا رَبُّ في أمانٍ تُسكِنُني.

المزمور ه

1 لإِمام الغِناء. على ذَواتِ النفْخ. مَزْمور. لِداود.
2 إلى أَقْوالي يا رَبِّ أَصْغِ وشَكْوايَ تَبيَنْ
3 أَنصِتْ إلى صَوتِ صُراخي يا مَلِكي وإِلهي فإِنِّي إِلَيكَ أُصَلِّي.
4 يا رَبِّ، في الصَّباحِ تَسمعُ صَوتي وفي الصَّباحِ أَتأَهَّبُ لَكَ وأَتَرَقَّب
5 لأَنَّك لَستَ إِلهًا يَهْوى الشَّرّ ولا يجاوِرُكَ الشِّرِّير
6 ولا يَقِفُ السّفَهاءُ أَمامَ عَينَيكَ وقد أَبغَضتَ جَميعَ فَعَلَةِ الآثام.
7 تُهلِكُ النَّاطِقينَ بِالكَذِب. سافِكُ الدِّماءَ والماكِرُ يَمقُتُه الرَّبّ.
8 وأَنا بِكَثرَةِ رَحمَتِكَ أَدخُلُ بَيتَكَ وبِخَشيَتكَ أَسجُدُ في هَيكَلِ قُدسِكَ.
9 يا رَبِّ، في بِرِّكَ أَرْشِدْني بِسَبَبِ الَّذينَ يَتَرَصَّدونَني وطَريقُكَ قَوِّمْه أَمامي.
10 فإنَّه لا صِدْقٌ في. أَفْواهِهم والدَّمارُ ملءُ بَواطِنِهم
حَناجِرُهم قُبورٌ مُفتَحةٌ وبِأَلسِنَتِهم يَتَمَلَّقون.
11 اللَّهُمَّ عامِلْهم مُعامَلَةَ المُجرِمين وليَخفِقوا في مُؤامَراتِهم
ولكَثرَةِ مَعاصيهمِ اْطردْهم لأّنَّهم عَليكَ قد تَمَّردوا.
12 وَليَفرَحْ جَميع المُعتَصِمينَ بِكَ ولْيهَلِّلوا للأَبَد
أَنتَ تُظَلَلُهم فيَبتَهِجُ بِكَ مَن يُحِبُّونَ اْسمَكَ.
13 إِنَّكَ أَنت تُبارِكُ البارَّ، يا رَبُّ ومِثلَ التُّرْسِ بِرِضاكَ تُحيطُه.

المزمور 6

1 لإِمامِ الغِناء. على ذَواتِ الأَوتار. على الدّرَجةِ الثَّامنِة. مَزْمور. لِداود.
2 في غَضبِكَ، يِا رَبِّ، لا تُوَبِّخْني وفي سُخطِكَ لا تُؤَدِّبْني.
3 إِرحَمْني يا رَبِّ فلا قُوَّةَ لي واْشفِني يا رَبِّ، فإِنَّ عِظامي قد تَزَعزَعَت
4 ونَفْسيَ اْضطَرَبَت كَثيرًا. وأَنتَ يا رَبِّ فإِلى مَتى؟
5 عُدْ يا رَبِّ ونجِّ نَفْسي ولأَجلِ رَحمَتِكَ خَلِّصْني
6 فإِنَّه لَيسَ في المَوتِ مَن يَذكركَ. ومَن في مَثْوى الأَمواتِ يَحمَدُكَ؟ 7 قد تَعِبتُ مِن تَنَهُّدي في كُلِّ لَيلَةٍ أُرْوي سَريري
وبِدموعي أُبلِّلُ فِراشي.
8 أَكَلَ الغَمُّ عَيني وهَرِمْتُ بَينَ جَميعِ مُضايِقيَّ.
9 إِلَيكُم عَنِّي يا جَميعَ فَعَلَةِ الآَثام فإنَّ الرَّبَّ سمِعَ صَوتَ بُكائي.
10 سَمِعَ الرَّبُّ تَضَرُّعي. الرَّبُّ يَتقبلُ صَلاتي.
11 فلْيَخز جَميعُ أَعْدائي ويَضطَرِبوا ولْيَتَراجَعوا بَغتَةً في خِزْيِهم.

المزمور 7

1 رِثاء. لداود أَنشَدَه لِلرَّب في شأنِ كوشٍ البَنْيامينّ.
2 بكَ اْعتَصَمتُ أيّها الرَّبُّ إِلهي فمِن جَميعِ الَّذينَ يُلاحِقونَني خَلِّصْني وأَنْقِذْني
3 لِئَلاَّ يَفتَرِسَ كالأَسَدِ نَفْسي. هو الَّذي يَختَطِفُ ولا مُنقِذ.
4 أَيُّها الرَّبُّ إِلهي، إِن كُنتُ قد صَنَعتُ ذلك أَو كانَ في كَفَّيَّ ظُلْمٌ
5 أَو كافأتُ بِالشرّ مَن أَحسَنَ إِلَيَّ وأَبقَيتُ على مُضايِقٍ ظالِم
6 فليُلاحِقِ العَدُوُّ نَفْسي ويُدْرِكْها ولْيَطأْ في الأرضِ حَياتي
وليُسكِنْ في التُّرابِ مَجْدي. سِلاه
7 قُمْ يا رَبُّ في غَضَبكَ واْنتَصِبْ بِوَجهِ حَنَقِ مُضايِقيَّ
واْستَيقِظْ يا إِلهي. إِنَّكَ أَمَرتَ بالقَضاء.
8 فَلتُحِطْ بِكَ جَماعةُ الأُمَم واْجلِسْ فَوقَها في الأَعالي.
9 إِنَّ الرَّبَّ يَدينُ الشُّعوب.
فاْحكُمْ لي يا رَبِّ بِحَسَبِ بِرِّي وعلى نَحوِ بَراءَتي.
10 لِيَكُفَّ شرُ الأَشْرار أَمَّا أَنتَ فثَبِّتِ الأَبْرار.
إِنَّكَ فاحِص القُلوبِ والكُلى أيّها الإِلهُ البارّ.
11 إِنَّ تُرْسي عِندَ الله مُخَلِّصِ القُلوبِ المُستَقيمة
12 اَللهُ دّيَّانٌ بارّ كُلَّ يَومٍ يَتَوَعَّدُ 13 مَن لا يَتوب.
يَصقُلُ سَيفَه ويَشُدُّ قَوسَه ويُسَدِّدُها.
14 فلَه يُعِدُّ عُدَّةَ المَوت ويَجعَلُ مِن سِهامِه نيرانًا.
15 هُوَ ذا المتَمَخِّضُ بِالآثامِ حَبِلَ بِالعَناءَ ووَلَدَ الكَذِب.
16 حَفَرَ حُفرَةً وعَمَّقَها فسَقَطَ في الهوةِ الَّتي حَفَرَها.
17 على رأسِه يَرتَدُّ عَناؤُه وعلى هامَتِه يَهبِطُ عُنفُه.
18 أَحمَدُ الرَّبَّ على بِرِّه وأَعزِفُ لاْسمِ الرَّبِّ العَليّ.

المزمور 8

1 لإمامِ الغنَِاء. على الجِتِّيِّة. مَزْمور. لِداود.
2 أيّها الرَّبُّ سَيِّدُنا ما أَعظَمَ اْسمَكَ في الأَرضِ كُلِّها!
لَأُعَظِّمَنَّ جَلاَلَكَ فَوقَ السَّمَوات 3 بِأَفْواهِ الأَطْفالِ والرُّضَّع
أَعدَدت لَكَ حِصنًا أَمامَ خُصومِكَ
لِتَقضِيَ على العَدُوَ والمُنتَقِم.
4 عِندَما أرى سَمَواتِكَ صُنعَ أَصابِعِكَ والقَمَرَ والكَواكِبَ الَّتي ثبتَّها
5 ما الإِنْسانُ حَتَّى تَذكُرَه واْبنُ آدَمَ حَتَّى تَفتَقِدَه؟
6 دونَ الإلهِ حَطَطتَه قَليلاً بِالمَجدِ والكَرامةِ كلَّلتَه
7 على صُنعِ يَدَيكَ وَلَّيتَه كلُّ شَيءً تَحتَ قَدَميه جَعَلتَه
8 الغَنَمَ والبَقَرَ كلَها حتَّى بَهائِمَ البَرِّيَّة
9 وطَيرَ السَّمار وسَمَكَ البَحْرِ ما يَجوبُ سُبُلَ البِحار.
10 أَيُّها الرَّبُّ سَيِّدُنا ما أَعظَمَ اْسمَكَ في الأَرضِ كُلِّها!

المزمور 9

1 لإِمامِ الغِناء. على لَحن (( المَوت في سَبيل الاْبن )). مَزمور. لِداود.
2 آ- يا رَبِّ بِكُلِّ قَلْبي أَحمَدُكَ وأُحَدِّثُ بجَميعِ عجائِبِكَ.
3 أَفرَحُ وأَبتَهجُ بِكَ أَعزِفُ، أَيُّها العَليُّ، لاْسَمِكَ
4 ب- عِندَ اْرتدادِ أَعْدائي إِلى الوَراء يَعثُرونَ ويَبيدونَ مِن أَمام وَجهِكَ
5 حينَ حَكَمتَ لي وقَضَيتَ جالِسًا على العَرشِ ديانًا عادِلاً
6 ج- قَمَعتَ الأُمَمَ وأَبَدتَ الشَرير مَحَوتَ أسمَهم أَبدَ الدُّهور.
7 العَدُوُّ قُضِيَ علَيه، خَرابٌ لِلأَبَد. دَمَّرتَ مُدُنًا فاْضمَحَلَّ ذِكرُها.
8 هـ- أَمَّا الرَّبُّ فلِلأَبدِ يَجلِسُ وقد وَطَّدَ عَرشَه لِلقَضاء
9 فهو يَقضي لِلدُّنْيا بالبِرّ وبِالاْستِقامةِ يَدينُ الأمَم.
10 و- ولْيَكُنِ الرَّبُّ حِصْنًا لِلمَظلوم حِصْنًا في زَمَنِ الضِّيق
11 فيَتَوَكَّلَ عَلَيكَ مَن يَعرِفون اْسمَكَ لأَنكَ، يا رَبُّ، لا تَخذُلُ مُلتَمسيكَ.
12 ز- اِعزِفوا لِلرَّبِّ ساكِنِ صِهْيون وأَعلِنوا في الشُّعوبِ مآثِرَه
13 فإِنَّ المُطالِبَ بِالدِّماءِ يَذكرهم وصُراخَ الوُضَعاءِ لا يَنْسى
14 ح- لأَجلِ مُبْغِضِيَّ اْرحَمْني يا رَبِّ واْنْظُر إلى بوسي يا رافِعي مِن أَبْوابِ المَوت
15 لِكَي أُحَدَثَ بِجَميعِ تَسابيحِكَ في أَبْوابِ اْبنَةِ صِهْيون
وأَبتَهِجَ بِخَلاصِكَ.
16 ط- تَوَرَّطَتِ الأُمَمُ في الهُوةِ الَّتي حَفَرَت وعَلِقَت أَرجُلُها في الشِّباكِ الَّتي طَمَرَت
17 أَظهَرَ الرَّبُّ نَفْسَه وأَصدَرَ القَضاء وأُخِذَ الشِّرِّيرُ بِمَا فَعَلَت يَدَاه.18 ي- لِيَرجعِ الأَشْرارُ إِلى مَثْوى الأمْوات وجَميعُ الأُمَمِ الَّذينَ نَسوا الله
19 ك- فإِنَّ المِسْكينَ لا يُنْسى على الدَّوام ورَجاءَ البائِسينَ لا يَنقَطعُ للأبدِ.
20 قُمْ يا رَبُّ ولا يَقْوَ الإنْسان ولتدَنِ الأُمَمُ في حَضرَتِكَ.
21 يا رَبُّ، أَلْقِ الرُّعبَ عليها ولْتعْلمِ الأمَم أَنَّها بَشر. سِلاه

المزمور 10

1 لِماذا يا رَبُّ تَقِفُ بَعيدًا وفي زَمَنِ الضِّيقِ تَحتَجب؟
2 الشَريرُ بِكِبرِيائِهِ يُلاحِقُ البائِس فلْيُؤخَذْ بِالمَكايِدِ الَّتيَ دبرَها.
3 فالشَريرُ بِشَهَواتِ نَفْسِه يَفتَخِر والطَّمَّاعُ يَلعَنُ الرَّبَّ وبِه يَستَهينُ.
4 إِنَّ الشَريرَ الشَّامِخَ بِأَنفِه لا يَبحَثُ عن شَيءٍ. وجُملَةُ أفْكارِه أَنْ لا إِله.
5 في كُلِّ حينِ تَنجَحُ مَساعيه وفَوقَ مَدارِكِه أَحْكامُكَ
وعلى جَميعِ خُصومِه يَنفُثُ اَْزدِراءً.
6 قالَ في قَلبِه: (( لَن أَتَزَعزَع مِن جيلٍ إِلى جيلٍ لا بأسَ عليَّ ))
7 ف- فَمُه مَمْلوءٌ لَعنَةً ومَكْرًا وعُنفًا وتحتَ لِسانِه إِثمٌ وعَناء.
8 يَجلِسُ في مَكامِنِ القَصَب وفي المَخابِئِ يَقتُلُ البَريء.
عِ- عَيناه تُراقِبانِ البائِس 9 يَتَرَبَّصُ في المَخبأِ كالأَسدِ في أَجَمَتِه يَترَبَّصُ لِيَخطَفَ البائِس يَخطَفُ البائِسَ بِجَرِّه إِلى شِباكِه.
10 مُقَرفِصًا قابِعًا يُراقِب فيَقعُ المِسْكينُ في قَبضتِه.
11 قالَ في قَلبِه: (( اللهُ يَنْسى يَحجُبُ وَجهَه فلا يَرى أَبَدًا )).
12 ق- قُمْ أَيُّها الرَّبُّ الإِلهُ واْرفَعْ يَدَكَ ولا تَنْسَ الوُضَعاء.
13 لِمَ اْستهانَ الشَريرُ بِالله وقالَ في قَلبِه: (( إِنَّكَ لا تُطالِب ))؟
14 ر- رَأَيتَ أَنتَ الغَمَّ والعَناء وتَنظر لِتَجعَلَهما في يَدِكَ.
إِلَيكَ البائِسُ يُسَلِّمُ أَمرَه واليَتيمُ كُنتَ أَنت نَصيرَه.
15 ش- حَطِّمْ ذِراعَ الشَريرِ الخَبيث تَطلُبْ شره فلا تَجِدُه.
16 الرَّبُّ مَلِكٌ أَبَدَ الدُّهور. مِن أَرضِه الأمَمُ اْنقَرَضَتْ.
17 ت- قد سَمِعتَ يا رَبُّ بُغيَةَ الوُضَعاء وأَمَلتَ أُذُنَكَ فثبتَّ قُلوبَهم 18 لِتَقضِيَ لِليَتيمِ والمَظلوم فلا يَعودَ مِنَ الأَرضِ إِنسانٌ إِلى. الطُّغْيان.

المزمور 11

1 لإِمامَ الغِناء. لِداود.
بالرَّبِّ اْعتَصَمتُ فكَيفَ تَقولونَ لي: (( أُهرُبْ كالعُصْفورِ إِلى جَبَلِكَ
2 فإِنَّ الأَشْرارَ يَشُدُّونَ قَوسَهم وعلى الوَتَرِ يُسَدِّدونَ سَهمَهم
لِيَرُموا في الدُّجَى القُلوبَ المُستَقيمة.
3 إِذا ما الأُسُسُ اْنهارَت فماذا يَصنعُ البارُّ )) ؟
4 الرَّبُّ في هَيكَلِ قُدْسِه الرَّبُّ في السَّماءَ عَرشُه
عَيناه تُبصرانِ العالَم وجَفْناه يتَفحَّصانِ بَني آدَم.
5 الرَّبُّ يَتَفَحَّصُ البارَّ والشِّرير ومَن يُحِبُّ العُنفَ فيُبغِضُه.
6 يُمطِرُ على الأشْرارِ كِبْريتًا وجَمْرَ نار وريحُ السَّمومِ نَصيبُ كُؤُوسِهم
7 لأَنَّ الرَّبَّ بارٌّ يُحِبّ البِرّ والمُستَقيمونَ يُشاهِدونَ وَجهَه.

المزمور 12

1 لإِمامَ الغِناء. على الدَّرجَةِ الثامِنةَ، مَزْمور. لِداود.
2 خَلِّصْ يا رَبُّ، فإِنَّ الصَّفيَّ قدِ أنقَرَض والأَمينَ مِن بَني آدَمَ قد زال.
3 كُلُّ اْمرِئٍ يُكَلِّمُ صاحِبَه بِالباطِل وبِشِفاهٍ تَتَمَلَّقُ وقُلوبٍ تَزدَوِجُ يَتَكلَمون.
4 لِيَسْتَأصِل الرَّبُّ جَميعَ الشِّفاهِ المُتَمَلِّقة واللِّسانَ النَّاطِقَ بِالكَلامِ المُفَخَّم
5 ومَن قالوا: (( بأَلسِنَتِنا نَنتَصِر شِفاهُنا مَعنا فمَن يَسودُنا؟ ))
6 مِن أَجْلِ اْغْتِصابِ البائِسينَ وتَنَهّدِ المَساكين
أَقومُ الآنَ، يَقولُ الرَّبّ وأُنعِمُ بِالخلاصِ على مَن إِلَيه يَتوقون.
7 أَقواِلُ الرَّبِّ أَقوالٌ طاهِرة فِضَّةٌ مَصْهورةٌ في بوتَقَةٍ مِن تُراب صُفيت سَبعَ مرَات.
8 أَنتَ يا رَبُّ تَحفَظُنا وللأبدِ مِن هذا الجيلِ تَحْمينا.
9 إن الأَشرارَ في كُلِّ ناحِيَةٍ يَطوفون في حينِ رَذالةُ بَني آدَمَ تَتَفاقَم

المزمور 13

1 لإِمامَ الغِناء. مزمور. لِداود.
2 إِلامَ يا رَبُّ، ألِلأَبدِ تَنْساني؟ إِلامَ تَحجُبُ وَجهَكَ عَنِّي؟
3 إِلامَ أُودِعُ نَفْسي الهُموم ولَيلَ نهارَ قَلبِيَ الغُموم ؟
إِلامَ علَيَّ يَتَغلَبُ عَدُوَي؟
4 أُنظُرْ واْستَجِبْ لي أَيُّها الرَّبّ إِلهي وأَنِرْ عَيَنيَّ لِئَلاَّ أَنامَ نَومةَ المَوت
5 فيَقولَ عَدُوِّي: (( علَيه قَويتُ )) واْبتَهَجَ مُضايِقيَّ لأّنِّي تَزَعزَعتُ. 6 وأَنا توكَّلتُ على رَحمَتِكَ ويَبتَهجُ قَلبي بِخَلاصِكَ.
أُنشِدُ لِلرَّبِّ لأّنَّهُ أَحسَنَ إِلَيَّ وأَعزِفُ لاْسمِ الرَّبِّ العَليِّ .

المزمور 14

1 لإِمامَ الغِناء. لِداود.
قالَ الجاهِلُ في قَلبه: (( لَيسَ إِله ))
فَسَدَت أَعْمالُهم وقبحت ولَيسَ مَن يَصنعُ الصالِحات.
2 مِنَ السَّماءِ أَطَلَّ الرَّبُّ على بَني آدَم لِيَرى هل مِن عاقِلٍ يَلتَمِسُ الله.
3 لقدِ اْرتَدُّوا جَميعًا ففَسَدوا ولَيسَ من يَصنعُ الصَّالِحاتِ ولا واحِد.
4 ألم يَعلَمْ جَميعُ فَعَلَةِ الإِثمِ الَّذينَ يَأكُلونَ شَعْبي كما يُؤكَلُ الخُبزُ ولا يَدْعونَ الرَّبّ؟
5 هُناكَ يَرتَعِب رًعباً حَيثُ لا رُعْبٌ لأَنَّ اللّهَ مع جيلِ الأَبْرار.
6 تَعيبونَ مَقاصِدَ البائِس والرَّبُّ مُعتَصَمُه.
7 مِن صِهْيونَ مَن يأتي إِسْرائيلَ بِالخَلاص؟
حينَ يَرُدُّ الرَّبُّ أَسْرى شَعْبِه يَبتَهِجُ يَعْقوبُ ويَفْرَحُ إِسْرائيل.

المزمور 15

1 مزمور. لِداود. يا رَبُّ، مَن يُقيمُ في خَيمَتِكَ ومَنْ يَسكُنُ في جَبَلِ قِدسِكَ ؟
2 السَّالِكُ طَريقَ الكَمالِ وفاعِلُ البِرِّ والمُتَكَلِّمُ مِن قَلْبِه بِالحَقِّ
3 مَن بِلِسانِه لا يَغْتاب وبِصاحِبِه لا يَصْنعُ شَرًّا
وبِقَريبِه لا يُنزِلُ عارًا.
4 الرَّذيلُ حَقيرٌ في نَظَرِه ومَن يَتَّقونَ الرَّبَّ يُكرِمُهم
وإِن أَقسَمَ، مُضِرًّا بِنَفْسِه، لم يُخلِفْ.
5 لا يُقرِضُ بالرِّبى فِضتَه ولا يَقبَلُ على البَريءَ الرَّشوَة.
فمَن عَمِلَ بِذلكَ لا يَتَزَعزَعُ لِلأبَد.

المزمور 16

1 بِصَوتٍ خافِت. لِداود. أَللَّهُمَّ اْحفَظْني فإِنِّي بِكَ اْعتَصَمتُ.
2 قُلتُ لِلرَّبِّ: (( أَنتَ سَيِّدي ولا خَيرَ لي سِواكَ )).
3 الآلِهَةُ الَّذينَ في هذي الأَرض أُولئِكَ الأَقوِياءُ هَوايَ كلُه فيهم
4 كَثُرَت أَصنامُهم والنَّاسُ وَراءَها يَتَهافَتون.
أَمَّا أَنا فدَمًا لَها لا أَسكُب وبِشَفَتَيَّ أَسماءَها لا أَذكُر.
5 الرَّبُّ كَأسي وحِصَّةُ ميراثي أَنتَ الضَّامِنُ لِنَصيبي
6 حِبالُ التَّقسيمِ وَقَعَت لي في نعيم وهو لي ميراثٌ جَليل.
7 أُبارِكُ الرَّبَّ الَّذي نَصَحَ لي حتَّى في اللَّيالي تُنذُِرني كُلْيَتايَ.
8 جَعَلتُ الرَّبَّ كُلَّ حين أَمامي إِنَّه عن يميني فلَن أَتَزَعزَع.
9 لِذلك فَرِحَ قَلْبي واْبتَهَجَت نَفْسي حتَّى جَسَدي اْستَقر في أمان
10 لأَنَّكَ لن تَترُكَ في مَثْوى الأَمْواتِ نَفْسي ولَن تَدَعَ صَفِيَّكَ يَرى الهوة.
11 ستُبَيَنُ لي سَبيلَ الحَياة.
أَمامَ وَجهِكَ فرَحٌ تامّ وعن يَمينكَ نَعيمٌ على الدَّوام.

المزمور 17

1 صَلاة. لِداود. يا رَبِّ، لِلعَدْلِ اْسْتَمع ولصُراخي أَنْصِتْ وإِلى صَلاتي أَصْغِ فلا غِشَّ في شَفَتَيَّ.
2 لِيَصدُرْ قَضائي مِن لَدُنْكَ فتَرى الاستِقامةَ عَيناكَ.
3 قد سَبَرتَ قَلْبي واْفتَقَدتَني لَيلاً وبِالنَّارِ مَحَّصْتَني فلَم تَجِدْ شَيئًا
وأَفْكاري لم تَتَجاوَزْ فَمي، 4 كما يَفعَلُ النَّاس.
بِحَسَبِ كَلامِ شَفَتَيكَ لَزِمتُ الطُّرُقَ الَّتي فَرَضتَها
5 فثَبِّتْ في سُبُلِكَ خُطايَ لِئَلاَّ تَزِلَّ قَدَمايَ.
6 اللَّهُمَّ إِنِّي دَعَوتُكَ لأَنَّكَ تُجيبُني فأَمِلْ أُذُنَكَ إِلَيَّ واْسْتَمع قَولي.
7 أَفِضْ مَراحِمَكَ يا مُخَلِّصَ المُعتَصِمينَ بيَمينكَ مِنَ المُعْتَدين.
8 إِحْفَظْني حِفْظَ الحَدَقَةِ، إِنْسانِ العَين وبظِلِّ جَناحَيكَ اَْستُرْني
9 مِن وَجهِ الأشْرارِ الَّذينَ يَبطِشونَ بي والأعداءِ الَّذينَ يُحاصِرونَني طالِبينَ نَفْسي.
10 أَغلَقوا بِالشَّحْمِ قُلوبَهم وبِالكِبرِياءِ نَطَقَت أفواهُهم
11 ها إِنَّهم يَتَقدَّمونَ عَليَّ ويُحيطونَ بي وإِلَيَّ يُحَدقونَ لِيَصرَعوني. 12 يُشبِهونَ الأسَدَ المُتَلَهِّفَ لِلافتِراس والشِّبلَ الرَّابِضَ في المَخبَأ. 13 قُمْ يا رَبِّ ووَاجهْه وأصرَعْه وبِسَيفِكَ نَجِّ مِنَ الشِّرِّيرِ نَفْسي
14 وبِيَدِكَ يا رَبُّ أً نقِذْها مِن بَني البَشَرِ الَّذينَ إِنَّما حَظُّهم مِن هذه الدُّنيا.
فأملأ بُطونًهم مِن ذَخائِرِكَ فيَشبعً بَنوهم وَيترُكوا لأَطفالِهم فَضَلاتِهم.
15 أَمَّا أَنا فبِالبِرِّ أُشاهِدُ وَجهَكَ وعِندَ اليَقظَةِ أَشبعُ مِن صورَتكَ.

المزمور 18

1 لإِمامِ الغِنِاء، لِعَبدِ الربِّ داود. كلَمَ الربً بِكَلاَمِ هذا النشيد يَومَ أنقَذَه الربُّ مِن أيدي جَميعِ أَعدائِِه ومِن يَدِ شاوُل، فقال:
2 أُحِبّكََ يا رَبُّ، يا قُوَّتي يا مُخَلِّصي، مِنَ العُنْفِ خلَصْتَني.
3 الرَّبُّ صَخرَتي وحِصْني ومُنقِذي إِلهي الصَّخرُ بِه أَعتَصِم
تُرْسي وقُوَّةُ خَلاصي ومَلْجَإي .
4 أَدعو الرَّبَّ سُبْحانَه فأَنْجو مِن أَعْدائي.
ْأَمْواجُ المَوتِ غَمَرَتني وسُيولُ بَليعالَ رَوَّعَتني
6 وحَبائِلُ مَثْوى الأَمواتِ حاطَتْني وشِباكُ المَوتِ اْستَبَقَتني.
7 في ضيقي الرَّبَّ دَعَوتُ وإِلَيه إِِلهي صَرَختُ
فسَمعَ صَوتي مِن هَيكَلِه وبَلَغَ صُراخي مِسمَعَيه.
8 تزَعزَعَتِ الأَرضُ وتَزَلزَلَت وأُسُسُ الجِبالِ اْرتَعَدت
ومِن غَضَبِه اْرتَجَّت.
9 دُخانٌ صَعِدَ مِن أَنفِه ونارٌ آكِلَةٌ مِن فَمِه
وجَمر اْتَقَدَ مِنه.
10 أَمالَ السَّمَواتِ ونَزَل والغَيمُ المُظلِمُ تَحتَ قَدَمَيه
11 رَكِبَ على كَروبٍ وطار وحَلَّقَ علما أَجنِحَةِ الرِّياح.
12 أَقامَ مِنَ الظُّلمَةِ حِجابًا لَه ومِن ظَلام المِياهِ وظُلُماتِ الغُيومِ خَيمَةً حَولَه.
13 أَمامَ بَهائِه مرَتِ الغيوم: بَرَدٌ وجَمر نار.
14 أَرعَدَ الرَّبُّ مِنَ السماَّء وأَطلَقَ العَليُّ صَوتَه.
15 أَرسَلَ سِهامَه فبَدَّدَهم و بُروقَه فَهَزَمَهم.
16 أعماقُ البَحرِ اْنكَشَفَت وأُسُسُ الكَونِ اْنجَلَت
لِصَوتِ وَعيدِكَ يا رَبُّ ولهُبوبِ ريحِ مِنخَرَيكَ.
17 يُرسِلُ مِن عَلْيائِه فيأخُذُني ومِنَ البِحارِ يَنتَشِلُني
18 مِن عَدُوِّيَ الجبَارِ يُنقِذُني مِن مُبغِضِيَّ، لأنهم أَقْوى مِني.
19 في يَومِ بَلِيَّتي دَهَموني فكانَ الرَّبُّ سَنَدي.
20 إِلى الرُّحْبِ أَخرَجَني ولأنهُ يُحِبُّني خلَصَني.
21 الرَّبُّ بِحَسَبِ برِّي كافأني وبطَهارةِ يَدَيَّ أَثابَني.
22 لأَني حَفِظتُ طُرَقَ رَبيَ ولم أَصنع شَرًّا بَعيدًا عن إلهي
23 ولأَنَّ أَحكامَه كلَها أَمامي وفَرائِضَه لم أبْعِدْها عنِّي.
24 بل كُنتُ معَه كامِلاً ومِنَ الإِثْمِ صُنْتُ نَفْسي.
25 الرَّبُّ بِحَسَبِ بِرِّي كافأني وطَهارتي أَمامَ عَينَيه.
26 مع الصَّفيِّ تكون صَفيًّا ومع الكامِلِ تَكونُ كامِلاً.
27 مع الطَّاهِر تكونُ طاهِرًا ومع المُعوَجِّ تكونُ مُلتوًيا
28 لأَنَّكَ تُخَلًّصُ الشَّعبَ البائِس وتُخفِضُ أَنْظارَ المُتَرَفِّعين.
29 لأَنَّكَ أَنت تُوقِدُ سِراجي إِلهي أَنِرْ ظُلْمَتي
30 فإِنِّي بِكَ أَقتَحِمُ الحُصون وبِإِلَهي أَتَسَلَّقُ الأَسْوار.
31 اللهُ طريقُه كامِل وقَولُ الرَّبِّ مُمَحَّص
هو تُرسٌ لِكُلِّ مَن بِه يَعتَصِم.
32 فمَن إلهٌ غَيرٌ رَبِّنا ومَن صَخرَةٌ سِوى إلهِنا؟
33 اللهُ الَّذي بِالقوةِ يُسَربِلُني ويَجعَلُ كامِلاً سَبيلي.
34 يَجعَلُ كالأيل رِجْلَيَّ وعلى المَشارِفِ يُقيمُني.
35 يعَلِّمُ يَدَيَّ القِتال وذِراعَيَّ شَدَّ قَوسِِ النُّحاس.
36 تُرْسَ خَلاصِكَ تُعْطيني ويَمينُكَ تَعضُدُني وعلى الدَّوامِ تَستَجيب لي.
37 تُوَسَعُّ خَطَواتي تَحْني ولَم تَتَزَعْزَعْ قَدَمايَ.
38 أُطارِدُ أَعْدائي فأدْرِكُهم ولا أَعودُ حتّى أُفْنِيَهم.
39 أَضرِبُهم فلا يَستَطيعونَ النُّهوض وتَحتَ قَدَمَيَّ يَسقُطون.
40 تُسَربِلُني بالقوةِ لِلقِتال وتَصرَعُ مُناهِضِيَّ تَحتَ قَدَمَيَّ.
41 ولَّيتَني ظُهورَ أَعدائي وأَمَّا مُبغِضِيَّ فإنِّي أُبيدُهم.
42 يَصرُخونَ ولا مُنقِذ يَصرُخونَ إِلى الرَّبِّ ولا يَستَجيبُ لَهم.
43 كالغُبارِ في مَهَبِّ الرِّيحِ أَسحَقُهم وكما يُداسُ وَحْلُ الطرقاتِ أَدوسهم.
44 مِن مُخاصَماتِ الشَّعبِ تُنَجِّيني ورأسًا على الأمَمِ تُقيمُني.
شَعْبٌ لم أَعرِفْه يَخدُمُني.
45 بَنو الغُرَباءِ يَتَمَلَّقونَ لي حالَما يَسمَعونَني يُطيعونَني.
46 بَنو الغُرباء يَخورون ومِن حُصونهم مُرتَعِدينَ يَخرُجون.
47 حَيّ الرَّبّ وتَبَارَكَ صخرَتي وتَعالى إِلهُ خَلاصي
48 اللهُ الَّذي يتيحُ لِيَ الِاَنتِقام ويُخضِعُ لِيَ الشُّعوب.
49 تُنَجِّيني مِن أَعْدائي الحانِقين
وفَوقَ المُعتَدينَ علَيَّ تَرفَعُني ومِن رَجُلِ العُنْفِ تُنْقِذُني.
50 لِذا يا رَبُّ، بَين الأُمَمِ أَحمَدُكَ وأَعزِفُ لاْسمِكَ:
51 يُكثِرُ من الخَلاصِ لِمَليكِه ويَصنعُ رَحمَةً لِمَسيحِه لِداودَ ونَسْلِه للأبد.

المزمور 19

1 لإِمامَ الغِناء. مزمور. لِداود.
2 السَّمَواتُ تُحدِّثُ بِمَجْدِ الله والجَلَدُ يُخبِرُ بِمَا صَنَعَت يَداه.
3 النَّهارُ لِلنَّهارِ يُعلِنُ أَمرَه واللَّيلُ لِلَّيل يُذيعُ خبَرَه.
4 لا حَديثٌ ولا كَلام ولا صَوتٌ يَسمَعُه الأَنام
5 بل في الأرضِ كُلِّها سُطورٌ بارِزة وكَلماتٌ إِلى أَقاصي الدُّنْيا بَيِّنة. هُناكَ لِلشَّمسِ نَصَبَ خَيمةً
6 وهي كالعَريسِ الخارِجِ مِن خِدرِه وكالجبَّارِ تَبتَهِجُ في عَدْوِها.
7 مِن أَقاصي السَّماءَ خُروجُها وإِلى أَقاصيها مَدارُها
ولاشيَءَ في مأمَنٍ مِن حَرَها.
8 شَريعَةُ الرَّبِّ كامِلَةٌ تُنعِشُ النَّفْسَ شَهادةُ الرَّبِّ صادِقةٌ تُعَقِّلُ البَسيط.
9 أَوامِرُ الرَّبِّ مُستَقيمةٌ تُفَرِّحُ القُلوب وَصِيَّةُ الرَّبِّ صافِيَةٌ تُنيرُ العُيون.
10 مخافةُ الرَّبِّ طاهِرَةٌ تَثبُتُ لِلأَبُد وأَحْكامُ الرَّبِّ حَقٌّ وعَدْلٌ على السَّواء.
11 هي أشَهى مِنَ الذَّهَبِ ومِن أَخلَصِ الإِبْريز وأَحْلى مِنَ العَسَلِ ومِن قَطرِ الشِّهاد
12 وعَبدُكَ أَيضًا يَستَنيرُ بِها وفي حِفْظِها ثَوابٌ عَظيم.
13 مَنِ الَّذي يَتَبينُ زَلاَّتِه؟ مِنَ الخَفايا طَهِّرْني.
14 واْحفَظْ مِنَ الكِبرياءِ عَبدَكَ فلا تَتَسَلَّطَ علَيَّ حينَئِذٍ أَكونُ كامِلاً ومِن مَعصِيَةٍ عَظيمةٍ مُطَهَّرًا.
15 لِتَكُنْ أَقوالُ فَمي وخَواطِرُ قَلْبي مَرضِيَّةً لَدَيكَ أَيُّها الرَّبُّ صَخرَتي وفادِيَّ .

المزمور 20

1 لإمامَ الغِناء. لِداود.
2 لِيَستَجِبْ لَكَ الرَّبُّ في يَومِ الضِّيق ولْيَحمِكَ أسمُ إِلهِ يَعْقوب!
3 لِيُرسِلْ مِن مَقدِسِه إِلَيكَ نصْرَةً وليَكُنْ لَكَ مِن صِهْيونَ عَضْدا!
4 لِيَذْكُرْ جَميعَ تَقادِمِكَ ويَستَطِبْ مُحرَقَتَكَ! سِلاه
5 لِيُعطِكَ على حَسَبِ قَلبِكَ وُيحَقِّقْ كُلَّ مَقصَدٍ لَكَ!
6 لِنُهَلِّلْ بِخَلاصِكَ وتَرفعِ الرَّايةَ بِاْسمِ إِلهِنا!
لِيُحَقِّقِ الرَّبّ جَميعَ طَلِباتِكَ!
7 الآن عَلِمتُ أَنَّ الرَّبَّ يُخَلِّصُ مَسيحَه مِن سَماءِ قُدْسِه يَستَجِيبُ لَه بِمَآثِرِ يَمينه الخَلاصِيَّة.
8 هؤلاءِ بِالمَرْكَباتِ وأُولاءِ بِالخُيول أَمَّا نَحنُ فاْسمَ الرَّبِّ إِلهِنا نَدْعو 9 هم تَرَنَّحوا وسَقَطوا ونَحنُ قُمْنا واْنتصَبْنا.
10 يا رَبُّ خَلِّصِ المَلِكَ واْستَجِبْ لَنا يَومَ نَدْعوكَ.

 

التالى

 

الرهبان الفرنسيسكان بمصر
نريد أن نكون شهودا للفرح
الآن